ترحيب يمني وأممي بتعيين مبعوث أمريكي خاص لليمن

رحبت الحكومة اليمنية، بتعيين الرئيس الأمريكي لـ السيد تيم ليندر كينغ مبعوثا خاصا لليمن، وبما ورد في خطاب الرئيس الأمريكي بالتأكيد على أهمية دعم الجهود الدبلوماسية لحل الأزمة اليمنية.

وقالت الخارجية اليمنية إن تعيين المبعوث يعد خطوة أخرى مهمة تتخذها الولايات المتحدة ضمن مساعيها الداعمة والمساندة للحكومة والشعب اليمني لإنهاء الحرب التي أشعلتها مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران.

وجددت الحكومة التزامها التام بالعمل مع تحالف دعم الشرعية وأعضاء المجتمع الدولي للتوصل إلى حل سياسي يجلب السلام الشامل والمستدام في اليمن يستند على المرجعيات الثلاث المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني الشامل، وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة وعلى وجه الخصوص القرار 2216.

كما رحب المبعوث الخاص الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، بتعيين الولايات المتحدة تيم ليندركينغ مبعوثا لها إلى اليمن، مؤكدا استعداده للتعاون مع نظيره الأمريكي لإحلال السلام في اليمن.

وقال غريفيث في تغريدة: "تهاني الحارة لتيم ليندركينغ على تعيينه مبعوثا للولايات المتحدة إلى اليمن. إنها خطوة إيجابية نحو تعزيز الانخراط الدولي والدبلوماسي. إنني أتطلع للعمل مع المبعوث الأمريكي الجديد من أجل إعادة اليمن إلى مسار السلام".

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن أعلن الخميس تعيين ليندركينغ مبعوثا أميركيا خاصا إلى اليمن للدفع باتجاه حل دبلوماسي.

كما أكد الرئيس الأمريكي أن بلاده ستكثف جهودها الرامية إلى تحقيق تسوية سلمية للأزمة اليمنية.

أقراء أيضاً

التعليقات

مساحة اعلانية