الحكومة: تصعيد مليشيا الحوثي في مأرب يهدد جهود التهدئة

أكدت الحكومة اليمنية، أن تصعيد مليشيا الحوثي الارهابية المدعومة من ايران في مأرب، يعكس موقفها الحقيقي من السلام، ويهدد بنسف جهود التهدئة وعودة الأوضاع إلى نقطة الصفر.

وقال وزير الإعلام معمر الارياني إن استهداف مليشيا الحوثي أحد الشوارع المكتظة بالسكان والنازحين في مدينة مأرب بصاروخ باليستي وطائرة مسيرة بالتزامن مع هجمات في جبهتي صرواح والمخدرة، وهجماتها بالطائرات المسيرة على الجارة السعودية، تصعيد خطير يأتي بعد ساعات من اعلان الادارة الامريكية نيتها الغاء تصنيف الحوثي جماعة ارهابية‏.

واشار الى ان هذا التصعيد يؤكد استمرار المليشيا الحوثية في التحرك كأداة لتنفيذ الأجندة الايرانية وافشال الجهود التي يبذلها الأشقاء والاصدقاء للتهدئة دون أي اكتراث بالمعاناة الانسانية المتفاقمة ومصالح اليمنيين‏.

ودعا المجتمع الدولي والدول دائمة العضوية في مجلس الامن لإصدار موقف واضح من هذا التصعيد، ومراجعة المواقف الأخيرة التي أرسلت إشارات خاطئة للمليشيا الحوثية، واعتبرتها بمثابة ضوء اخضر لتصعيد عملياتها العسكرية وهجماتها الارهابية على المدنيين، ومحاولة فرض أمر واقع على اليمنيين .

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية