هذا ما يجري في مأرب

ما جرى في أطراف مارب لحد الآن هو انتصار مستقل بذاته

- شنّ الحوثي قبل أربعة أيام أوسع هجوم منذ بدء الحرب مستهدفاً التقدم نحو مأرب.

- ‏شملت المعارك كل خط المواجهة على امتداد ثلاث محافظات..

- ‏نحو ٢٥ هجوم في مختلف القطاعات والجبهات

- ‏تم افشال وسحق نصف هذه الهجومات قبل أن تبدأ بفضل الجاهزية القتالية للجيش من خلال الاستخبارات والمدفعية والاستطلاع.

- ‏تم التعامل بمستوى بطولي مع بقية الهجمات وتم اخماد ٩٠ % منها، وتبقت محاور محدودة يجري التعامل معها من موقع قوة للجيش والمقاومة وأبناء القبائل.

- ‏التعزيزات والاسناد في افضل حالاته.

- ‏في ٣ قطاعات تمكن الجيش من شن هجمات معاكسة وتمكن من تحرير وتأمين مواقع هامة.

- ‏خسائر الحوثي كمًا ونوعاً بشكل هائل وستكشف الايام القادمة عن ذلك من خلال مطبوعاتهم وجنائزهم (اليوم فقط اعترفوا بتشييع ٢١ عنصر قيادي. هذا وعاد جثثهم في الجبال ما قد قدروا حتى ينتشلوها)

- لجأ الحوثي للصواريخ البالستية الايرانية وخابت اهدافه جميعها.

- ‏أحبطت اجهزة الأمن العناصر الارهابية التي ارسلها الحوثي لتنفيذ تفجيرات تتزامن مع تصعيده.

- ‏مأرب جيشا ومقاومة ومجتمع في وضع أفضل والقادم أعظم بإذن الله.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية