وزارة الأوقاف تدين هدم مسجدا أثريا في صنعاء وتدعو للتحرك العاجل لحماية المعالم الأثرية

دانت وزارة الأوقاف والإرشاد، هدم مليشيا الحوثي الإنقلابية الارهابية مسجد النهرين التاريخي في مدينة صنعاء القديمة، والذي يعود الى القرن الهجري الاول.

واعتبرت الوزارة في بيان لها، تصرف مليشيا الحوثي غير شرعي و جريمة تضاف الى سجل جرائمها ويستهدف الهوية اليمنية الإسلامية وتراثها الأصيل من خلال تدمير التراث أو تغيير معالمة.

واوضحت الوزارة أن مسجد النهرين التاريخي يعد مكسباً تاريخياً ووطنياً وتم بناؤه في القرن الأول الهجري، وتم توسعته في القرنين الحادي عشر والثالث عشر هجري، وهو من المعالم الأثرية التي تستوجب الحفاظ عليه وحمايته.

منوهة ان قيام مليشيات الحوثي على هدم المسجد هو محاولة منها للاستيلاء على أرضيته..مؤكدة ان ذلك العمل هو استفزاز لمشاعر اليمنيين كونه استهداف لدور العبادة التي جعل الله لها مكانةً خاصة.

ولفتت الوزارة ، الى ان هدم المسجد يدل على مدى الحقد والكراهية التي تتشبّع بها هذه المليشيا ضد اليمنيين واليمن هوية وحضارة..مجددة تأكيدها ببطلان كل التصرفات التي تقوم بها مليشيات الحوثي الإنقلابية الارهابية في الأوقاف.

ودعت الوزارة، المنظماتِ الدولية وفي مقدمتها اليونسكو، التحرك العاجل والجاد لحماية المعالم الأثرية اليمنية خاصة الواقعة في صنعاء القديمة والمدرجة ضمن قائمة التراث العالمي، وكَفّ يد العبث الحوثي الاجرامي.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية