تصعيد مليشيات الحوثي على طاولة مجلس الأمن الخميس

يعقد مجلس الأمن الدولي، الخميس المقبل، جلسة خاصة لبحث الاوضاع في اليمن ، وعلى رأسها التصعيد الحوثي على مدينة مأرب، التي تأوي ملايين النازحين.

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق، إن مجلس الأمن الدولي سيعقد جلسة هذا الأسبوع حول الأوضاع في اليمن، يستمع خلالها إلى المبعوث الأممي مارتن غريفيث ووكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية مارك لوكوك.

وفي وقت سابق، أفاد نائب الأمين العام للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية مارك لوكوك، في تغريدات على تويتر، أنه يعتزم تقديم إحاطة لمجلس الأمن الخميس المقبل حول التطورات الجديدة في اليمن.

وحذّر لوكوك من تداعيات الهجوم الحوثي على مأرب، وأثره السلبي على النازحين، وقال إن "أي هجوم عسكري على محافظة مأرب سيضع ما يصل إلى مليوني مدني في خطر وينتج عنه نزوح مئات الاف".

وأضاف أن الهجوم العسكري سيؤدي إلى عواقب إنسانية لا يمكن تصورها، لافتا إلى أنه قد حان الوقت الآن للتهدئة وليس مضاعفة المزيد من البؤس للشعب اليمني.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية