البرلمان في رسالة للرئيس.. خذلان مأرب والجوف انتكاسة للشرعية وتتحملون مسؤوليته

وجه العشرات من أعضاء مجلس النواب، رسالة إلى رئيس الجمهورية، ونائبه، ورئيس الحكومة، بشأن جبهات مأرب والجوف.

وطالب الأعضاء الـ73 الذين وقعوا على الرسالة، رئاسة الجمهورية والحكومة، بتحريك كافة جبهات القتال المتوقفة وتوفير العتاد والسلاح لها لتفويت الفرصة على ميليشيات الحوثي الإرهابية المجرمة من تجميع عناصرها وتوجيههم إلى جبهات مأرب والجوف.

كما طالب أعضاء البرلمان بتوفير العتاد والسلاح والذخيرة لجبهات مأرب والجوف حتى يتمكن المقاتلين من التحول من وضع الدفاع إلى وضع الهجوم.

وشددت الرسالة على سرعة دفع مرتبات أفراد وضباط الجيش الوطني في مأرب والجوف المتأخرة مع انتظام دفع هذه المرتبات مستقبلا.

وحذر البرلمانيون من تقاعس وخذلان الشرعية، مؤكديم أن " خذلان جبهات مأرب والجوف في هذه المرحلة الفارقة من تأريخ شعبنا وأمتنا سيشكل انتكاسة حقيقية للشرعية وكل الشعب اليمني".

وحمل البرلمانيون قيادة الشرعية المسؤولية الكاملة لنتائج ذلك الخذلان".




أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية