رئيس الوزراء يبارك إعلان التعبئة العامة في تعز ويؤكد دعم خوض معركة التحرير الفاصلة

بارك رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، اعلان محافظة تعز التعبئة العامة لدعم وإسناد الجيش الوطني حتى فك الحصار المفروض على المدينة واستكمال تحريرها بشكل كامل من المليشيات الحوثية المدعومة إيرانيا.

وأشاد رئيس الوزراء في اتصالات هاتفية اجراها بمحافظ تعز نبيل شمسان وعدد من القيادات العسكرية وقادة الجبهات، بالتفاعل الرسمي والشعبي والحزبي مع هذا الإعلان قبل دخوله حيز التنفيذ والذي يعكس الروح الثورية التي عرفت بها محافظة تعز ودورها النضالي الكبير في محطات حاسمة من تاريخ اليمن.

مؤكدا دعم الحكومة وبتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية لهذا الإعلان ووقوفها الى جانب قيادة السلطة المحلية والتنفيذية والعسكرية والأمنية لخوض معركة التحرير الفاصلة والانتصار فيها على طريق استكمال استعادة الدولة واجهاض المشروع الإيراني في اليمن.

وثمن الدكتور معين عبدالملك، التدافع الشعبي الى جبهات القتال ضد مليشيا الحوثي الانقلابية وتقديم الدعم المادي والمعنوي، وما يحققه ابطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من انتصارات حاسمة في عدد من جبهات تعز، لفك الحصار المفروض على المدينة والتي تعاني منذ ست سنوات من همجية واجرام وإرهاب مليشيا الحوثي الانقلابية.

مشيرا الى ان الوقت حان لاستكمال معركة استعادة الدولة ورفع المعاناة عن المواطنين جراء الانقلاب الحوثي المدعوم من إيران وممارساته المشينة بحق اليمن واليمنيين واعتداءاته المتكررة على تعز بشكل خاص واستهدافه للنساء والأطفال والأحياء السكنية.

واستمع رئيس الوزراء من محافظ تعز والقيادات العسكرية وقادة الجبهات بالمحافظة الى تقرير حول الأوضاع العسكرية والميدانية والانتصارات المحققة في عدد من الجبهات.

 مشيرين الى سير عملية الدعم والاسناد لمعركة التحرير الفاصلة والتفاعل الكبير مع اعلان التعبئة العامة على جميع المستويات، إضافة الى الخطط الأمنية المعدة لضبط الامن في المناطق المحررة.

أقراء أيضاً

التعليقات

مساحة اعلانية