مصرع رئيس أركان المليشيات الانقلابية واختفاء رئيس وزرائها في صنعاء

لقي قيادي حوثي بارز، مصرعه، في ظروف غامضة بالعاصمة المختطفة صنعاء.

واعترفت المليشيات الانقلابية، رسميا بمصرع زكريا الشامي، وزير النقل ورئيس هيئة الأركان السابق لدى الجماعة، لكنها لم توضح ملابسات مصرعه.

وكان الشامي يشغل رئيس أركان المليشيات سابقا والمطلوب رقم أربعة للتحالف العربي.

وفي الـ 9 من مارس الجاري استهدفت غارات جوية نفذها طيران التحالف العربي قيادات حوثية كبيرة.

ونقلت حينها وسائل إعلام سعودية أن الغارات استهدفت قيادات حوثية كبيرة كانت في منزل زيد عبدالله الشامي الذي توجد فيه قيادات حوثيه دعِيت لوجبة غداء".

ومنذ أيام اختفى رئيس وزراء المليشيات بن حبتور، في ظروف غامضة، ولا يزال حتى اللحظة مختفيا.



أقراء أيضاً

التعليقات

مساحة اعلانية