مصرع قيادات حوثية باشتباكات على خلفية تبادل الاتهامات بالخيانة بعد تقدم الجيش بتعز

لقي عدد من قيادات مليشيات الحوثي الإنقلابية، اليوم الإثنين، 22 آذار، 2021، مصرعهم، باشتباكات بينية على خلفية تبادل الاتهامات بالخيانة بعد تقدم الجيش، غربي تعز.

وقالت مصادر محلية إن القيادي الحوثي البارز عبد الرحمن الشميري ، قتل، فيما أصيب القيادي وابو علي العشملي، إلى جانب القيادي مختار السيد، وإصابة آخرين، نتيجة اشتباكات بينية وسط البرح غربي المدينة.

يذكر أن المتحوث عبدالرحمن الشميري هو الرجل الاول للحوثيين في مقبنة وما حولها حيث كان لها الدور الاكبر في ادخالهم لمديرية مقبنة وموزع والمخا بداية الحرب وكان يشغل مسؤول الامن الوقائي في المنطقة الغربية لتعز وتسبب في اعتقال وتعذيب المئات من المواطنين الابرياء بتهم كيدية او بذريعة معارضتهم للانقلاب الحوثي .

وبحسب الناشط الإعلامي عارف العبسي، فإن التنافس المحموم بين الشميري وبين المتحوث الكبير ابوعلي العشملي تسبب في صراعات بينهما مما أدى لإيقافهما في الامن القومي في سجن الصالح قبل عدة ايام، وتبادل الاتهامات بعد هزيمة الحوثيين في المعارك الاخيرة في مقبنة.

وقد أفرج الحوثيون عن المتحوثيْن الاثنين قبل ثلاثة ايام حيث نفذا تهديدهما ضد الآخر وتواجها بالسلاح ظهر اليوم مما أدى لمقتل المتحوث عبدالرحمن الشميري وإصابة المتحوث الاخر ابو علي العشملي بإصابة بليغة .

أقراء أيضاً

التعليقات

مساحة اعلانية