مصرع 34 مهاجرا اثيوبيا غرقا قبالة سواحل جيبوتي بعد مغادرتهم اليمن

لقى 34 مهاجرا إثيوبيا مصرعهم غرقا إثر انقلاب قارب يقلهم وهم في طريقهم من اليمن إلى جيبوتي.

ونقلت وكالة شينخوا عن مصدر يمني يعمل مع المهاجرين، اليوم (الثلاثاءرأن عشرات المهاجرين الإثيوبيين غادروا اليمن في رحلة بحرية عبر قوارب مع مهربين باتجاه جيبوتي.

وأضاف أن تسبب حادث انقلاب قارب يقل مهاجرين قبالة جيبوتي بمصرع 34 مهاجرا جميعهم يحملون الجنسية الإثيوبية.

وأشار إلى أن هؤلاء الضحايا كانوا في اليمن، ونتيجة الوضع السيئ للغاية الذي عاشوه قرروا مغادرة اليمن والعودة إلى ديارهم رغم مخاطر السفر الكبيرة.

وبحسب المصدر، فان الطريق البحري الذي سلكه المهاجرون خطير للغاية، وكان نحو 11 الف مهاجر عائد من اليمن سلكوا نفس الطريق منذ شهر مايو 2020.

على صعيد متصل، ذكر بيان لمنظمة الهجرة الدولية مكتب اليمن، أن " 34 مهاجراً لقوا حتفهم بشكل مأساوي قبالة سواحل جيبوتي بعد انقلاب قاربهم الذي كان المهربون يقومون بنقلهم فيه".

وأضافت المنظمة على حسابها في تويتر أن هذه ثاني حادث مأساوي من هذا النوع في مدة قصيرة، تتجاوز الشهر الواحد بقليل، حيث لقى 20 شخصا مصرعهم وأصيب آخرون في شهر مارس الماضي.

ويتدفق بشكل مستمر مهاجرون أفارقة إلى اليمن، وما أن يصلوا حتى يصطدموا بالوضع المأساوي الذي تعيشه اليمن جراء الصراع الدموي في هذا البلد منذ أواخر 2014، وعادة ما يقرر المهاجرون العودة إلى بلدانهم.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية