الحكومة: تصريحات قائد فيلق القدس تؤكد التورط الإيراني في الانقلاب الحوثي

قالت الحكومة اليمنية، إن تصريحات قائد فيلق القدس الايراني العميد اسماعيل قآني، تؤكد التورط الإيراني في الانقلاب الذي نفذته مليشيا الحوثي، على الدولة.

وقال وزير الإعلام معمر الإرياني إن تلك التصريحات تؤكد كذلك انتهاكها طهران للقوانين والمواثيق الدولية بالتدخل في شئون دولة عضو في الأمم المتحدة، وتحديها السافر لإرادة المجتمع الدولي والقرارات الدولية ذات الصلة بالأزمة اليمنية‏.

كما عدّها اعترافا رسميا جديدا من النظام الايراني بالمشاركة الميدانية في الحرب التي اشعلتها مليشيا الحوثي الارهابية في اليمن منذ ستة اعوام".

وأوضح الارياني ان تلك التصريحات - التي نشرتها وكالة تسنيم الايرانية- تؤكد انخراط فيلق القدس الايراني في القتال إلى جانب مليشيا الحوثي الارهابية، إضافة لتهريب الأسلحة والخبراء‏ والصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة .

وطالب الارياني المجتمع الدولي وفي مقدمته الدول دائمة العضوية في مجلس الامن بادانة التدخلات الايرانية في اليمن، والتي تقوض جهود التهدئة واحلال السلام، وتطيل امد الحرب والمعاناة الانسانية، ومساعيها تحويل الاراضي اليمنية منصة لتنفيذ اجندتها التوسعية ومنطلق لنشر الفوضى والارهاب في المنطقة.

وكان قائد فيلق القدس قال خلال تشييع نائبه محمد حجازي إن "جبهات المقاومة اليوم في إيران ولبنان وسوريا والعراق واليمن وأبناء المقاومة يخطون كل يوم خطوة كبيرة في مواجهة الأعداء بما في ذلك الولايات المتحدة وإسرائيل".

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية