مجلي يشيد بالانتصارات الميدانية للجيش والمقاومة الشعبية في مختلف الجبهات القتالية

قال الناطق الرسمي للقوات المسلحة العميد الركن عبده مجلي إن 22 من مايو المجيد الذي حقق فيه اليمنيون أحد أكبر منجزاتهم التاريخية، وأهم أهداف ثورتي سبتمبر وأكتوبر الخالدتين، مثَّل حلمَ كل الأجيال اليمنية المتعاقبة، باعتباره محطة كفاح طويلة بذل فيها شعبـُـنا اليمني أغلى التضحيات في سبيل الوصول إلى تحقيقها.

وأضاف: " يطيب لنا أن نرفع أسمى آيات التهاني وأزكى التبريكات للقيادة السياسية والعسكرية بمناسبة العيد الوطني ال 31  للوحدة  اليمنية المباركة ".

مؤكدا أن هذه المناسبة الغالية تأتي هذا العام وأبطال قواتنا المسلحة ومعهم المقاومة الشعبية يحققون الانتصارات الكبيرة في مواجهة المليشيات الحوثية الإرهابية ويسطرون أروع ملاحم البطولة في ميادين الشرف والرجولة عازمين على استئصال شأفة الانقلاب والإرهاب وتطهير كل شبر من الوطن الغالي.

 واستعرض الناطق الرسمي للقوات المسلحة في ايجازه الصحفي أهم ما حققته قواتنا المسلحة والمقاومة الشعبية، في مختلف المناطق والمحاور والجبهات  ، وبإسناد من الطيران المقاتل لدول تحالف دعم الشرعية، بقيادة الأشقاء في المملكة العربية السعودية.

 مشيرا الى أن المليشيات الحوثية الإرهابية خسرت خلال الأسبوع المنصرم العشرات من عناصرها بالإضافة إلى تدمير العديد من الأسلحة والآليات والاطقم والعربات المدرعة، خلال  الأعمال القتالية (التعرضية و الكمائن النوعية والإغارة والمناورة) في جبهتي المشجح والكسارة غرب محافظة مارب، اللتان تعتبران من أكثر الجبهات اشتعالا، وتم استعادة  أسلحة متوسطة وخفيفة وكمّيات من الذخائر  المتنوعة.

وقال:" أن طيران تحالف دعم الشرعية استهدف بضربات جوية محكمة عربات وأرتال وأطقم واليات وتجمعات للمليشيات الحوثية الانقلابية، في مواقع متفرقة اسفرت عن تدمير 4 عربات قتالية مدرعة و13 طقما كانت تحمل تعزيزات للمليشيات، إحداها كان على متنه عيار  (23 م.ط)، وناقلة محملة بعناصر تابعة للمليشيات الحوثية غرب جبهة المشجح.

فيما استهدفت مدفعية الجيش مواقع للمليشيات الحوثية الانقلابية، أسفرت عن إعطاب عربة قتالية و4 آليات أخرى بالاضافة الى تدمير أحد عشر طقماً قتالياً، وعشرات القتلى والجرحى في صفوف المليشيات الحوثية.

منوها الى أن الدفاعات الجوية للجيش تمكنت من اسقاط  طائرتين مسيرتين متفجرتين غرب محافظة مارب كانتا متجهتين لاستهداف المدنيين والأعيان المدنية.

ولفت العميد مجلي الى أن قوات الجيش الوطني شنت هجوما مضادا في جبهات محافظة تعز، حيث تمكنت من صد هجمات وتسللات للمليشيات الحوثية في الجبهات- مقبنة، و الدفاع الجوي، ومحيط جبل هان من الجبهة الغربية لمحافظة تعز، نتج عنها مصرع العشرات من عناصرها بين قتيل وجريح ولازالت العمليات القتالية في جبهة مقبنة مستمرة، ويسعى الجيش الوطني إلى قطع طرق الإمداد وتطهير المناطق الجبلية من المليشيات الحوثية.

واوضح مجلي أن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وبإسناد من طيران تحالف دعم الشرعية، شنت هجوما مضاداً على عدد من المواقع كانت تتمركز فيها المليشيات الحوثية في جبهتي النضود والجدافر في محافظة الجوف، حيث تمكنت قوات الجيش من تحرير عدة مواقع، وإلحاق خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد بالمليشيات الحوثية الانقلابية.

وأفاد مجلي ان قوات الجيش الوطني في المنطقة العسكرية الخامسة تمكنت من صد عدة هجمات للمليشيات الحوثية في مديريات عبس وحرض وغرب مديرية مستبأ شمال محافظة حجة، ونتج عنها مصرع العشرات من عناصر المليشيات ما بين قتيل وجريح، فيما تم اعطاب عدداً من الياتها القتالية.

لافتا الى أن طيران تحالف دعم الشرعية استهدف بضربات جوية محكمة تعزيزات وأطقم  حوثية ومدفعي   23 م/ ط في عزلة  بني حسن، ومديرية حرض بمحافظة حجة.

وعن الجبهات الأخرى صعدة ولحج والضالع، والبيضاء والحديدة بين مجلي أن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية حققت فيهم تقدمات ومكاسب على الأرض تم من خلالها القضاء على التسللات الحوثية وتكبيدها الخسائر الكبيرة في الأرواح والعتاد .

وأشاد الناطق الرسمي للقوات المسلحة باليقظة العالية للقوات الأمنية بمحافظة مأرب، التي تعمل بكفاءة عالية لحفظ الأمن والاستقرار والعمل، على تأمين حياة المدنيين والنازحين وممتلكاتهم وتأمين المسافرين والتصدى بكل قوة وحزم لكل محاولات المليشيات الإرهابية وإحباط مخططاتها..

ودان الناطق الرسمي للقوات المسلحة الاعمال الاجرامية التي تمارسها المليشيات الحوثية بحق المدنيين والنازحين في المناطق المحررة.

مجددا التأكيد على أن المليشيات الحوثية الإرهابية لازالت تواصل أعمالها الاجرامية، بصورة متعمدة وممنهجة، وذلك في استهداف المدنيين والنازحين في محافظة مأرب بالصواريخ الباليستية، وقصفها وقنصها وإطلاقها للطائرات المسيرة المفخخة على المدنيين في محافظتي الحديدة، وتعز ، والتي نتج عنها إصابة مدنيين بينهم أطفال ونساء.

داعيا المجتمع الدولي والأمم المتحدة الى الاضطلاع بمسؤلياتهم تجاه هذه الاعمال الارهابية التي تمارسها المليشيات الحوثية الانقلابية بحق المدنيين والنازحين، وإنزال أقسى العقوبات بقياداتها ومحاكمتهم دوليا ومحليا واتخاذ مواقف جادة وحازمة تجاه هذه الجرائم  والاعمال الإرهابية التي تمارسها هذه المليشيات بحق أبناء شعبنا اليمني والتي تتنافى  مع ديننا الإسلامي والقانون الدولي الإنساني وأحكامه العرفية ودعوات ومبادرات السلام  وكل الاتفاقيات الدولية.

وثمن الناطق الرسمي للقوات المسلحة الدعم والاسناد التي يقدمها تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة  للقوات المسلحة في معركة المصير المشترك لاستعادة الدولة والشرعية  واستكمال التحرير وانهاء الانقلاب.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية