الخارجية الأمريكية تعلن موقفا جديدا من مليشيات الحوثي الانقلابية

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، موقفا جديدا من مليشيات الحوثي الانقلابية، المدعومة من إيران.

وقالت الخارجية في بيان لها إن التناولات الإعلامية المُحرّفة حول تصريحات مبعوثها الأمريكي، تيم ليندر كينج، حول الحوثيين والصراع في اليمن "خاطئة".

وكانت وسائل إعلامية قالت إن واشنطن اعترفت بمليشيات الحوثي الانقلابية كطرف شرعي في اليمن، وهو ما نفته الخارجية في بيانها.

وأضافت "لقد رأينا بعض التقارير الإعلامية الخاطئة حول التصريحات الأخيرة للمبعوث الأمريكي الخاص لليمن، بشأن الحوثيين والصراع في اليمن".

وأشارت الخارجية إلى أن الولايات المتحدة، مثل بقية المجتمع الدولي، تعترف بحكومة اليمن، وهي الحكومة الشرعية الوحيدة المعترف بها دولياً في اليمن.

وجاء في البيان : "سيحتاج الحوثيون إلى أن يكونوا جزءاً لا يتجزأ من أي عملية سلام في اليمن.، ومع ذلك ما زلنا نشعر بالقلق إزاء تركيز الحوثيين على شن الحرب وتفاقم معاناة المواطنين اليمنيين أكثر من كونهم جزءًا من حل الصراع".

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية