مليشيات الحوثي تعدم قائدا عسكريا بارزا بالحرس الجمهوري بعد انضمامه إلى صفوفها

أعدمت مليشيات الحوثي الانقلابية، قائدا عسكريا بارزا بعد عام من انضمامه إلى صفوفها في العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرتها.

وقالت المليشيات الانقلابية أن العميد عبدالملك الابيض، الذي انشق العام الماضي عن مايسمى بـ" حراس الجمهورية" التي يقودها طارق عفاش، بمرض عضال، غير أن مصادر مطلعة أكدت أنه جرى تصفيته بالرصاص.

واكدت المصادر ان الابيض تعرض لعملية تصفية بطريقة غامضه ”لم تكشف عنها” ونقل على اثرها للمستشفي لاخفاء تفاصيل الجريمة التي اودت بحياته.

واشارت المصادر ان قيادات ميليشيات الحوثي وراء تصفية الأبيض، ضمن توجه لتصفيات كل العناصر التي غرر بها وانخدعت بما يسمى بقرار العفو العام الذي هو مجرد خدعة لاستدراج قادة الجيش وزعماء القبائل والتخلص منها عبر اساليب مختلفة.

واضافت المصادر ان حملت اعتقالات وتحقيقات طالت العائدين الى صفوف الميليشيات منذ عودتهم بأيام ومعظمهم قضوا العيد في المعتقلات حيث توجه لهم اتهامات بانهم خلايا نائمة.

والعقيد عبدالملك الأبيض من محافظة عمران، وكان ضابطا في الحرس الجمهوري والتحق بكتائب حراس الجمهورية التى يقودها طارق صالح، وقبل عام انشق عن الكتائب ليعود الى صف الحوثيين.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية