اللجنة الوطنية للتحقيق تلتقي فريق لجنة العقوبات التابع لمجلس الأمن الدولي
التقت اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان اليوم الاثنين، في مقرها بالعاصمة المؤقتة عدن فريق لجنة العقوبات التابع لمجلس الأمن الدولي، على هامش زيارة الفريق إلى اليمن.

واستمع فريق الخبراء إلى مستجدات عمل اللجنة الوطنية للتحقيق، كما جرى مناقشة مواضيع التعاون بين الجانبين فيما يتعلق بانتهاكات حقوق الإنسان.

وبحسب وكالة سبأ، أوضح نائب رئيس اللجنة القاضي حسين المشدلي في بداية اللقاء، أن اللجنة ماتزال تقوم بأعمال التحقيق في الانتهاكات التي تحصل في اليمن، كجهة وحيدة، وهي هويتها بموجب قرار إنشائها.

لافتاً إلى أن اللجنة ترى أن هذا اللقاء جزء من أشكال التعاون بين الجانبين خاصة فيما يتعلق بآلية تبادل المعلومات نظراً للتواجد الميداني للجنة في جميع المحافظات.

من جانبهم عبر فريق لجنة العقوبات المشاركين في الزيارة عن شكرهم للجنة على إتاحتها فرصة اللقاء، مشيرين إلى أنهم على تواصل دائم مع اللجنة منذ العام 2016، مثمنين هذا التعاون.

ولفت الفريق في الوقت ذاته إلى أنه يعتمد على اللجنة كمصدر في توثيق عدد من الوقائع، مؤكدين حرص الفريق على تطوير هذه العلاقة.

وأشار أعضاء اللجنة خلال اللقاء إلى أن اللجنة ستصدر تقريرها التاسع خلال الأيام القادمة وستوضح فيه أهم الصعوبات والتحديات الميدانية التي واجهت اللجنة خلال العام الماضي وطبيعة علاقة اللجنة مع كافة أطراف النزاع.

وقدمت اللجنة شرحاً عن آليات المحاكمة التي تعمل عليها وإيضاح دورها في تحقيق العدالة وإنصاف الضحايا.

كما طلب الفريق من أعضاء اللجنة مشاركتهم بالمعلومات الخاصة بالعنف الجنسي والانتهاكات التي تعرض لها الأطفال على وجه الخصوص.

وناقش اللقاء الإشكاليات والصعوبات التي تواجه عمل اللجنة والفريق على الأرض، والبحث عن آلية لتعزيز التعاون أكثر بين الجانبين، كما سيتم التواصل لاحقاً بين الجانبين فيما يخص مشاركة المعلومات حول بعض القضايا الهامة على الساحة اليمنية.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية