نائب رئيس الجمهورية يشدد على ضرورة مضاعفة الضغوط على المليشيات الانقلابية

أكد نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح، اليوم الأربعاء، 25 آب، 2021، على ضرورة مضاعفة المجتمع الدولي لضغوطه الحقيقية على المليشيات الرافضة للسلام والمستمرة في التصعيد الميداني واستقدام الأسلحة الإيرانية في مهمة زعزعة الاستقرار والأمن في اليمن والمنطقة وتهديد الأمن المائي والملاحة الدولية.

جاء ذلك خلال لقائه سفير المملكة المتحدة لدى اليمن ريتشارد أوبنهايم، لمناقشة التطورات على الساحة الوطنية، بحسب وكالة سبأ.

ورحب نائب الرئيس، في مستهل اللقاء، بسفير المملكة المتحدة بمناسبة تعيينه سفيراً جديداً لدى اليمن، متمنياً له النجاح والتوفيق في مهامه، بما يخدم مصالح البلدين ويعزز العلاقات ومجالات التعاون المختلفة بين اليمن والمملكة المتحدة.

وأشاد بمتانة العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين، مشيراً إلى الدور البريطاني الداعم لليمن والمساند للشرعية وجهودها في استعادة الدولة وإنهاء انقلاب المليشيات الحوثية المدعومة من إيران.

وتطرق نائب الرئيس إلى ما قدمته الشرعية من تنازلات خلال مفاوضات السلام المختلفة والحرص الدائم على تحقيقه وفقاً للمرجعيات الثلاث المتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن الدولي.

وأشار نائب الرئيس إلى جهود الأشقاء في المملكة العربية السعودية الشقيقة لما من شأنه استكمال تنفيذ اتفاق الرياض، وعودة الحكومة لممارسة مهامها في الميدان وخدمة المواطنين.

من جانبه أكد السفير البريطاني، استمرار مساعي بلاده لإحلال السلام في اليمن، منوهاً إلى مستوى العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية