تطورات خطيرة.. تحليق مكثف للطيران والقوات الإماراتية تهدد بتفجير منشأة بلحاف

هددت القوات الإماراتية المتواجدة في منشاة بلحاف الغازية بمحافظة شبوة، بتفجيرها، ردا على مطالبات السلطات المحلية لها بإخلاء المنشأة.

وقالت مصادر عسكرية إن ضابط امارتي يتواجد في المنشأة هدد بتفجيرها وطلب من المختصين تحديد  أخطر مكان  في المنشأة اذا اتم ستهدفه سيدمرها.

وأكدت المصادر أن الجيش الوطني سيدافع عن حياض الوطن، وسيحافظ على مكتسباته ومؤسسات الدولة ضد أي اعتداء.

ومنذ صباح اليوم، تشهد محافظة شبوة، توترا متصاعدا بين قوات الجيش والامن، وبين مليشيات النخبة المدعومة من دولة الإمارات.

وقالت مصادر محلية إن طيران حربي يعتقد أنه إماراتي، يحوم منذ الصباح حول منشأة بالحاف في ظل الأجواء المتوترة بين قوات الجيش ومليشيات النخبة المدعومة من الإمارات المتواجدة في منشأة بلحاف.

والأحد، بدأت وحدات من الجيش والأمن، بمحاصرة القوات الإماراتية في منشأة بلحاف الغازية بمديرية ميفعة، بعد أيام من تحذيرات أطلقها محافظ شبوة محمد صالح بن عديو.

وكان مصدر حكومي قال لصحيفة عربي21، إن الخيار العسكري مطروح لإخراج القوات الإمارات بالقوة من منشأة بلحاف في مديرية رضوم، جنوب شرقي مدينة عتق، المركز الإداري لمحافظة شبوة.

والثلاثاء الماضي، طالب محافظ محافظة شبوة اليمنية الإمارات بالكف عن إيذاء اليمن، والتوقف عن تحويل موارد اليمن من مصادر للحياة إلى بؤر للتمرد، وحذر أبوظبي من أن "صبر الناس لا يمكن أن يطول".

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية