مليشيات مسلحة تهاجم قسم شرطة في العاصمة المؤقتة عدن

أعلن افراد وضباط قسم شرطة كريتر بالعاصمة المؤقتة عدن تعليق العمل فيه احتجاجا على اختطاف زميل لهم ومهاجمة القسم من قبل مليشيات تتبع أحد قيادات المجلس الانتقالي المدعوم من الامارات.

وقال حساب شرطة كريتر في منشور له على صفحته بالفيسبوك ان قيادات وضباط وأفراد القسم أعلنوا صباح اليوم الجمعة تعليق العمل في القسم حتى يتم محاسبة من اسموهم بـ "البلاطجة" الذين هاجموا القسم وحاصروه مساء امس الخميس.

وذكر المنشور ان أشخاصا مدججين بالأسلحة هاجموا القسم بهدف إخراج أحد رفقائهم من "البلاطجة" ويدعى محمد أبو عطفى من السجن عنوة بالإضافة إلى اختطاف أحد ضباط القسم.

وكان مسلحون يتبعون ”إمام الصلوي” قائد معسكر 20 سابقًا اقدموا على محاصرة شرطة كريتر وقاموا بإغلاق المداخل والمخارج في وقت متأخر من مساء الخميس مستخدمين المدرعات والأطقم.

وإمام النوبي قائد إحدى الوحدات في اللواء الخامس دعم وإسناد التابع لقوات المجلس الانتقالي الجنوبي، وتتوزع قواته في ردفان وصبر في محافظة لحج، وفي منتصف العام الماضي انسحبت قوات الطوارئ التي يقودها النوبي والتي كانت تحكم سيطرتها على مدينة كريتر إلى ردفان عقب اشتباكات مع قوات العاصفة التي أحكمت لاحقًا سيطرتها على المدينة القديمة التي تعد المركز الإداري الرئيس في عدن.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية