تصريحات جديدة لمحافظ مأرب حول آخر مستجدات المعارك مع المليشيات

كشف محافظ مأرب، اللواء سلطان العرادة، آخر مستجدات المحافظة التي تخوض معركة مفتوحة مع مليشيات الحوثي الانقلابية.

وأكد محافظ مأرب، تماسك الجميع في مواجهة بقايا الإمامة والمشروع الإيراني في اليمن.

جاء ذلك خلال تلقيه اتصالا من رئيس الجمهورية، للاطلاع على مستجدات الأوضاع في المحافظة وسير المعارك في الجبهات.

وأشاد الرئيس، ببطولات الجيش الوطني وبسالة المقاومة الشعبية وأبناء مأرب في مواجهة الخطر الإمامي والكهنوتي..مشدداً على رص الصفوف لمواجهة قوى التمرد الذي يهدد الهوية اليمنية والنظام الجمهوري..مثمناً صمود واستبسال ابناء مأرب الشرفاء في وجه مليشيا الحوثي المدعومة من ايران.

محيياً التضحيات التي قدمها ويقدمها الابطال في المؤسسة العسكرية والأمنية ورجال القبائل والمقاومة الشعبية في مختلف المواقع والجبهات، والوقوف بثبات وبسالة في الدفاع عن النظام الجمهوري وعزة وكرامة أبناء اليمن في مواجهة المليشيات الحوثية الايرانية.

وأكد الرئيس، ان مارب ستنتصر بعون الله ومعها سينتصر المشروع الوطني الكبير.. مؤكداً ان الوقت يقتضي تلاحماً وطنياً متجاوزاً كل الاعتبارات ولكافة القوى الوطنية من اجل دحر المشروع الايراني واستعادة الدولة وانهاء انقلاب مليشيا الحوثي الإرهابية وذلك كتعبير للوفاء لتضحيات ومآثر شهداء وابطال ثورة السادس والعشرين من سبتمبر الخالدة التي ستظل محطة فارقة في التاريخ اليمني بعد عصور من التخلف والجهل والمرض التي جسدتها الإمامة بأقبح صوره رغم ما تتعرض له من محاولات تجريف قيمها وانجازاتها.

كما ثمن ، الدور الفاعل لتحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة في مختلف المجالات.

من جانبه قدم محافظ مارب لفخامة رئيس الجمهورية، تقرير عن مجريات الأوضاع في المحافظة في مختلف المجالات العسكرية والمدنية.

وأشار العرادة الى المعنويات العالية لأبناء الجيش الوطني والمقاومة الشعبية.. مشيدا بشجاعة وصمود أبناء مأرب الذين يضحون بأرواحهم انتصاراً لكرامتهم والنظام الجمهوري.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية