الحكومة تدين قصف المليشيات مخيم النازحين بمأرب وتدعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته
أدانت الحكومة اليمنية اليوم الأربعاء،
قصف مليشيا الحوثي المدعومة من ايران لمخيم الرحمة الواقع في منطقة مفرق حريب جنوب مدينة ‎مأرب.

وقال وزير الاعلام معمر الارياني، إن المخيم يضم 298 أسرة نازحة قدموا من مختلف المحافظات فرارا من بطش المليشيا، وأن القصف الحوثي ادى الى تضرر عدد من المنازل ودفع عدد من الأسر إلى موجات نزوح جديدة.

واشار الارياني في تصريح نقلته وكالة سبأ، الى ان هذا القصف يأتي ضمن استهداف مليشيا الحوثي الارهابية الممنهج والمتعمد للتجمعات السكنية ومخيمات النزوح في مديريات محافظة مارب، ومحاولاتها الايقاع بأكبر قدر من الضحايا بين المدنيين في انتهاك صارخ للقوانين والمواثيق الدولية، في ظل صمت مطبق ومخزي من المجتمع الدولي

وطالب المجتمع الدولي والامم المتحدة ومنظمات حقوق الانسان ومنظمة الهجرة الدولية بتحمل مسئوليتها القانونية والانسانية والاخلاقية واتخاذ موقف واضح من استهداف مخيمات النزوح.

داعيا الى سرعة العمل على تصنيف مليشيا الحوثي منظمة ارهابية، وملاحقة قياداتها في المحاكم الدولية باعتبارهم "مجرمي حرب"

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية