تطورات متسارعة.. الجيش من الدفاع إلى الهجوم بمأرب وخطة عسكرية لمحاصرة صنعاء ورئيس الوزراء يصل الرياض

انتقل الجيش الوطني، من الدفاع إلى الهجوم بمأرب،، وشن اليوم الأحد، 19 كانون الأول، 2021، هجوما على مواقع مليشيات الحوثي الانقلابية جنوبي المحافظة، وأجبر المليشيات الانقلابية على الفرار.

ومنيت المليشيات الانقلابية بخسائر مهولة، طيلة الأشهر الماضية، وكان شهري نوفمبر وديسمبر أشدها فتكا بالمليشيات، حيث قتل وجرح آلاف من عناصرها بينهم قادة ينتحلون رتبا عالية.

واليوم كشفت صحيفة الشرق الأوسط السعودية عن عملية عسكرية وشيكة للجيش الوطني من شأنها ان تؤدي الى كسرة شوكة الحوثي ومحاصرة العاصمة صنعاء بعد عملية استنزاف كبير تعرضت لها مليشيات الحوثي في جبهات مأرب.

في السياق، وصل مساء اليوم رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك إلى العاصمة السعودية الرياض.

وقالت وكالة الأنباء اليمنية سبأ، إن مغادرة عبدالملك تأتي في مستهل زيارة عمل قصيرة يجري خلالها عدد من اللقاءات مع المسؤولين في المملكة العربية السعودية.

كما سيطلع رئيس الوزراء، رئيس الجمهورية على عدد من التطورات والمستجدات بخصوص الملفات العسكرية والامنية والاقتصادية والخدمية، والتشاور بشأن الحلول للتعاطي معها وخاصة فيما يتعلق بتحقيق الاستقرار الاقتصادي وتخفيف الأعباء المعيشية على المواطنين، إضافة الى الإصلاحات التي تنفذها الحكومة في مختلف الجوانب وفي مقدمتها مكافحة الفساد وتعزيز الشفافية والمساءلة.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية