تشيع مهيب لجثمان العلامة الشيخ عبدالرحمن قحطان في تعز

شيع الآلاف من أبناء مدينة تعز، اليوم الخميس، 21 نيسان، 2022، جثمان الشيخ الجليل عبدالرحمن قحطان، إلى مثواه الأخير في مقبرة الشهداء بعد الصلاة عليه في جامع السعيد.

وتوفي الشيخ عبدالرحمن قحطان، الذي يعد أحد أبرز علماء اليمن، وأحد المرجعيات الاجتماعية مساء أمس الأربعاء عن عمر ناهز 86 عاماً.

وأشاد المشيعون بمناقب وأدوار الفقيد الذي تخرج على يديه الآلاف من طلبة العلم الشرعي، وبموافقه الواضحة والجهود الكبيرة في الإصلاح بين الناس ووحدة صف المسلمين.

والعلامة "قحطان" من مواليد "1935"، وهو ابن العلامة "قحطان قائد إسماعيل" أحد فقهاء القرن الرابع عشر ومن وجهاء المنطقة وعلمائها. وله ثمانية من الأبناء ثلاثة من الذكور وخمس من الإناث.

وشغل الراحل عضو في عدد من الجمعيات العلميّة والخيرية وعضو في جمعية عُلَماء اليمن ومكتب الإرشاد والهيئة العليا لتعليم القرآن الكريم في مدينة تَعِز كما عمل مفتيا لمحافظة تعز فقد كان محط ثقة الناس وتقديرهم من العامة والنخبة والمسؤولين.

وللفقيد الراحل حياة حافلة بالجهود العلمية والدعوية الكبيرة، وكانت له إسهاماته المشهودة في الفتوى ونشر العلوم الشرعية في مختلف مناطق تعز وغيرها، كما كانت له جهودا بارزة في الصدع بكلمة الحق وتوضيح الحكم الشرعي في النوازل والمستجدات والدعوة إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية