المجلس الرئاسي يواصل اجتماعاته لمناقشة التحديات المستقبلية

عقد مجلس القيادة الرئاسي اليوم اجتماعاً برئاسة رئيس المجلس، الدكتور رشاد محمد العليمي، لمناقشة التطورات الراهنة والتحديات التي تشهدها الساحة الوطنية، وذلك بحضور أعضاء المجلس، عيدروس الزبيدي، وطارق صالح وعبدالله العليمي وعثمان مجلي وعبدالرحمن المحرمي وفرج البحسني .

أكد رئيس المجلس ان المرحلة الراهنة تتطلب تظافر جهود الجميع رسمية وشعبية على قاعدة التوافق والشراكة لبناء الدولة ومواجهة كافة التحديات خاصة الاقتصادية والتي ستنعكس نتائجها على حياة المواطن ومعيشته اليومية.

وشدد فخامته على ضرورة ترجمة الأولويات التي أطلقها أمام البرلمان على أرض الواقع وخصوصا فيما يتعلق بالوضع المعيشي والاقتصادي، وضرورة إيلاء العاصمة المؤقتة عدن اهتماماً أكبر لتحقيق التنمية والاستقرار.

وتطرق الاجتماع إلى التحديات العسكرية والأمنية.. مؤكداً التزام المجلس الرئاسي بالهدنة الإنسانية رغم الخروقات المستمرة التي ترتكبها الميليشيات الحوثية والتي تعزز عدم رغبة الميليشيات في تحقيق السلام.

وجدد الاجتماع تأكيد المجلس على سعيه الدائم نحو السلام باعتباره الخيار الوحيد لحقن الدماء.. مشيراً إلى تعنت وصلف الانقلابيين الحوثيين الذين لا يكترثون أبدا لمعاناة شعبنا اليمني.

*سبأ

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية