المبعوث الأمريكي: الحوثيون لم يخلوا مجمع السفارة في صنعاء وما زالوا يحتجزون 13 من موظفينا السابقين

كشف المبعوث الأمريكي إلى اليمن، ليندركينغ، الثلاثاء، أن الحوثيين لم يخلوا مجمع السفارة الأميركية في صنعاء بعد ولم يطلقوا سراح ثلاثة عشر فردا يمنيا كانوا يعملون في السفارة سابقا.

جاء ذلك في مقابلة مع قناة "الحرة" عن آخر التطورات في اليمن.

ودعا " ليندركينغ" الحوثيين إلى إطلاق سراح الموظفين "فورا"، وأكد أنه "لا يوجد أي عذر على الإطلاق لاعتقال الأبرياء واحتجازهم وعزلهم عن عائلاتهم، هذا أمر غير مبرر، هؤلاء مواطنون يمنيون لديهم وظائف وهم يقومون بوظائفهم لحماية ما كان يعرف بالسفارة الأميركية في صنعاء".

وأضاف: "نود أن يعود المجمع إلى الولايات المتحدة وإطلاق سراح هؤلاء الأفراد وإعادتهم إلى عائلاتهم".

وكانت مليشيا الحوثي قد بدأت منذ منتصف أكتوبر من العام الماضي، حملة اعتقالات بحق عدد من موظفي السفارة الأمريكية بصنعاء.

وترافقت حملة الاعتقالات لموظفي السفارة الامريكية بصنعاء، مع اقتحام الحوثيين لمقر السفارة واستبدال الحراسة بعناصر مسلحة من الجماعة وسيطرتها الكاملة على مجمع السفارة.

يذكر أن السفارة الأمريكية بصنعاء كانت أعلنت إغلاق أبوابها ومغادرة طاقمها الدبلوماسي الأمريكي العاصمة اليمنية في فبراير 2015، مع استكمال الحوثيين انقلابهم بالسيطرة على العاصمة صنعاء.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية