الحكومة اليمنية تندد بصمت المجتمع الدولي إزاء تجنيد الحوثيين لألاف الأطفال

نددت الحكومة اليمنية بصمت المجتمع الدولي إزاء الانتهاكات الحوثية بحق الطفولة وتجنيدها الالف الأطفال عبر مراكزها الصيفية للزج بهم لاحقاً الى محارق الموت في جبهات القتال.

جاء ذلك خلال في لقائه في نيويورك المدير الإقليمي للشرق الأوسط وشمال إفريقيا بمنظمة اليونيسف عديلة خضر، وفق وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ).

وقال مندوب اليمن الدائم في الأمم المتحدة عبدالله السعدي، السبت، إن مليشيات الحوثي تجند آلاف الأطفال في معسكرات صيفية.

ولفت السعدي خلال اللقاء "إلى التحديات والمخاطر التي يعيشها الأطفال في المناطق التي تسيطر عليها الميليشيات الحوثية، بما في ذلك تجنيد وحشد عشرات الآلاف من الاطفال وتدريبهم في مايسمى المعسكرات الصيفية والزج بهم في حربها العبثية".

واعتبر السعدي " تجنيد الأطفال انتهاكا صارخا للقوانين والتشريعات الوطنية والمواثيق الدولية".

وذكر أن" جماعة الحوثي تغرس في عقول الأطفال الأفكار المتطرفة والكراهية، وأفضلية الجهاد، ما يهدد حياة وسلامة ومستقبل الاطفال ويشكل خطرا على حياة جيل كامل من اليمنيين".

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية