العليمي: ماضون على درب الشهداء للحفاظ على النظام الجمهوري

قال رئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور رشاد محمد العليمي، إن مجلس القيادة الرئاسي ماض على درب الشهداء والجرحى الذين قدموا أرواحهم ودماءهم رخيصة من اجل حرية ورفعة وهوية وطنهم ومستقبله.

وأكد خلال لقائه ممثلين عن جرحى الجيش والمقاومة في مصر، حرص مجلس القيادة الرئاسي، على تقديم كافة اوجه الدعم للقوات المسلحة، والمقاومة الشعبية التي سطرت ملاحم بطولية في الدفاع عن الثورة والنظام الجمهوري، واحباط المطامع الايرانية في اليمن.

واشار الى ان المجلس والحكومة يضعون ملف رعاية الجرحى في صدارة الاولويات الاساسية لتعزيز مشروع استعادة الدولة ومؤسساتها، وانهاء انقلاب المليشيات الحوثية وتحقيق تطلعات الشعب اليمني في السلام والامن والاستقرار.

وأكد أن مشروع انشاء هيئة وطنية جامعة معنية بملف الجرحى، يجري كما خطط له، بما في ذلك حشد الموارد المالية، والبشرية اللازمة لخدمة ورعاية هذه الفئة العزيزة من شعبنا.

ووجه في هذا السياق ببلورة الافكار، والاحتياجات العاجلة لإنهاء معاناة الحالات الطارئة من الجرحى، وصولا الى وضع خطط اكثر استراتيجية للهيئة المرتقب انشائها بقانون.

وأعرب الرئيس عن عظيم شكره وتقديره للدعم السخي الذي تقدمه المملكة العربية السعودية، ودولة الامارات العربية المتحدة لجرحى القوات المسلحة والمقاومة، كما اثنى على التسهيلات والرعاية الطبية التي تقدمها جمهورية مصر العربية في هذا الجانب.

واستمع رئيس مجلس القيادة الرئاسي، الى شرح من سفير اليمن لدى القاهرة الدكتور محمد مارم، وممثلي اللجان العسكرية المعنية بالجرحى، والملحقين العسكري والطبي في السفارة، حول الصعوبات التي تواجه عمل هذه اللجان، والاحتياجات اللازمة لتجاوزها.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية