أكد إصرار الدولة على محاربة الإرهاب والتهريب.. وزير الدفاع يتفقد "قوات خفر السواحل" قطاع البحر الأحمر

أكد وزير الدفاع الفريق الركن محمد المقدشي، اليوم الخميس، التزام الدولة اليمنية وقواتها المسلحة بمحاربة الإرهاب والتهريب والتصدي لجرائم ميليشيا الحوثي للسفن وزراعتها الألغام في البحر الأحمر.

جاء ذلك خلال تفقد الوزير الذي يزور الساحل الغربي حالياً مستوى الجاهزية في قوات خفر السواحل قطاع البحر الأحمر، اليوم الخميس، في إطار جولته التي انطلقت من عدن وزار خلالها مختلف الجبهات ومواقع القوات المسلحة في البلاد.

ووفقاً للإعلام الرسمي، فقد أشاد وزير الدفاع بالجهود التي تبذلها قوات خفر السواحل والقوات المشتركة في حفظ الأمن البحري ومكافحة جرائم التهريب والقرصنة، وما تقوم به من ضبط شحنات التهريب ومراقبة المياه والسواحل.

وتطرق الفريق المقدشي إلى استمرار إيران في تمويل ودعم مليشياتها الحوثية بالأسلحة والتقنية والصواريخ الباليستية والطيران المسير وتهريب شحنات النفط والمخدرات، خدمة لمساعي طهران لزعزعة استقرار اليمن والمنطقة ومحاولة فرض الهيمنة على المضائق والممرات البحرية الاستراتيجية.

وأكد التزام الدولة اليمنية وقواتها المسلحة والأمن بواجباتها في محاربة الإرهاب والتهريب بمختلف أشكاله وأنواعه، والتصدي لجرائم المليشيا الحوثية واستهدافاتها المتكررة للسفن واستمرارها في زراعة الألغام البحرية لتهديد الملاحة الدولية.. مشيرا إلى مستوى الاخطار التي تمثلها المليشيا على الأمن البحري.

ونوّه الوزير المقدشي بالدعم والتعاون الذي تقدمة دول تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية والإمارات، لمنع جرائم التهريب وتعزيز قدرات القوات المسلحة وقوات خفر السواحل ورفع كفاءة منتسبيها ورفدها بالخبرات وامدادها بالمعدات.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية