بهذه النتائج غادرت لجنة الوساطة قرية "خبزة".. فهل يفي الحوثيون بوعدهم؟

غادرت فجر اليوم السبت لجنة الوساطة (عدد من مشائخ ووجهاء قيفة) التي دخلت يوم أمس الى قرية خبزة بمحافظة البيضاء بغرض التوصل الى حل وإيقاف الهجوم الحوثي على القري.

وقالت مصادر إعلامية وصحفية أن اللجنة غادرت بعد ان توصلت الى اتفاق مع مليشيات الحوثي بان يسلم أهالي خبزة عدد من الرهائن مقابل إيقاف الهجوم على القرية ورفع الحصار المستمر منذ أكثر من 9 أيام راح ضحيته عشرات القتلى والجرحى.

وأكد الصحفي اليمن المعروف مجاهد السلالي في منشور له على حسابه بتويتر أن "لجنة الوساطة غادرت قرية خبزة فجر اليوم بعد ان سُلم لهم 10 اشخاص من اصل 30 شخص من المطلوبين للحوثيين".

وأضاف السلالي في منشوره الذي رصده "يني يمن" أن "الأشخاص من أبناء خبزة تم تسليمهم بعد التزام مشائخ ووجهاء قيفة والبيضاء بحمايتهم وتبني قضيتهم ومتابعتها".

وكانت مليشيات الحوثي شنت هجوما عنيفاً على قرية خبزة قبل 10 أيام على خلفية مقتل ثلاثة من عناصرها في نقطة تفتيش بالقرب من القرية اكدها أهلها ان لا علاقة لهم بالحادثة.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية