أحزاب تعز تدعو للنفير العام لاستكمال التحرير
دعت الأحزاب السياسية بمحافظة تعز كافة أبناء المحافظة وعموم الوطن إلى إعلان النفير وتجديد العزم وأن يتسلحوا بالوحدة وروح التضحية، و أن يقفوا صفا واحداً وراء الجيش الوطني والمقاومة الباسلة حتى النصر المحتوم.

وأدانت الأحزاب الجريمة الشنعاء والمجزرة الهمجية التي ارتكبتها مليشيا الحوثي الإرهابية بحق الأطفال في حي الروضة بتعز، والتي أدت إلى استشهاد طفل وإصابة 11 آخرين تتراوح أعمارهم بين ثلاث سنوات إلى اثنتي عشرة سنة.

وقالت في بيان لها، إن هذه الجريمة لم تكن الأولى فالحوثي يمارس الحصار والقصف العشوائي على الأحياء السكنية بصورة دائمة، ويرتكب جرائمه البشعة تحت بصر وسمع المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومبعوثها إلى اليمن الذين يقابلون هذه الجرائم بتجاهلٍ غريب ومزيدٍ من التدليل للمجرم القاتل، بل ومَنْحِه جوائز على جرائمه.

وطالب البيان المجتمع الدولي ومجلس الأمن والمبعوث الأممي أن يرتقوا إلى مستوى المسؤولية الإنسانية وأن يبتعدوا عن مربع المهادنة والنفاق المعيب و أن يتقدموا خطوة نحو مساءلة الجاني والانتصار لروح القانون الدولي الإنساني بدلا من إعطاء المجرم فرصاً ومساحاتٍ مريحةً لمزيد من  ممارسة العديد من المجازر التي تفوق الفاشية في الممارسة والمعتقد.

كما طالب الشرعية والجيش الوطني ودول التحالف العربي أن يبتعدوا عن أكذوبة تعامل الحوثي مع نداء السلام؛ فهو دوما يتعامل مع الهُدَن التي يفرضها المجتمع الدولي كفرص وجوائز من خلالها يتفرغ للتعبئة والإعداد وضرب المدنيين والمعارضين لمشروعه داخل المناطق التي يسيطر عليها أو خارجها كما هو الحاصل في هجومه على قرية خبزة في مديرية قيفة بمحافظة البيضاء.

وأكدت الأحزاب ان الجرائم الحوثية لن تثني تعز و لا اليمنيين عموما عن مسيرة النضال ودرب الحرية والتحرير من أنصار الظلام وأعداء الإنسانية.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية