المبعوث الأمريكي يناقش مع كبار المسؤولين الإماراتيين أحداث شبوة الأخيرة

قالت الخارجية الأمريكية مساء الأحد، إن المبعوث الأمريكي الى اليمن تيموثي ليندركينج، ناقش مع كبار المسؤولين الإماراتيين الأحداث الأخيرة في محافظة شبوة اليمنية، والتي شهدت مؤخراً مواجهات بين قوات الجيش والأمن الحكومية وأخرى تابعة للمجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات.

وقال بيان مقتضب نشره حساب الوزارة على تويتر، إنه و"خلال اجتماعات مع كبار المسؤولين الإماراتيين (لم يحدد مكانها)، رحب المبعوث الأمريكي الخاص لليمن تيم ليندركينغ بالتزام الإمارات العربية المتحدة بهدنة الأمم المتحدة في اليمن".

وأضاف أن ليندركينج "شدد على الحاجة إلى الهدوء والحوار، بما في ذلك أثناء الرد على تفاقم الأحداث الأخير في شبوة".

والإثنين الماضي، اندلعت اشتباكات عنيفة بين قوات الحكومة المعترف بها دوليًا، وأخرى موالية للمجلس الانتقالي الجنوبي والذي يطالب بانفصال الجنوب عن الشمال، استمرت حتى الأربعاء، حين أحكمت الأخيرة سيطرتها على كامل مدينة عتق، مركز شبوة، بعد تدخل طيران مسير يعتقد أنه تابع لدولة الإمارات بأكثر من 30 غارة أوقعت قتلى وجرحى.

والجمعة بدأ ليندركيج جولة جديدة في المنطقة تشمل الإمارات وسلطنة عمان والمملكة العربية السعودية، بينما يسافر أعضاء فريقه إلى الأردن، "كجزء من جهودنا الدبلوماسية النشطة للمساعدة في تأمين توسع للهدنة وتعزيز جهود السلام الذي تتوسط فيه الأمم المتحدة" وفق بيان للخارجية.

وتركز الزيارة بحسب البيان "على المساعدة في توسيع فوائد الهدنة بشكل هادف لجميع اليمنيين وتمهيد الطريق لوقف دائم لإطلاق النار وحل شامل ودائم للصراع بقيادة يمنية، كما سيناقش المبعوث الخاص ليندركينغ عدم الاستقرار الأخير في شبوة والحاجة إلى العودة إلى الهدوء".

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية