مليشيات الحوثي تداهم قرية شرق صنعاء بعد حصارها لمدة 3 أيام

أصيب خمسة مدنيين بنهم نساء وأطفال بنيران مليشيا الحوثي الإرهابية، أثناء حملة مداهمات نفذتها في منطقة أرحب شرقي العاصمة صنعاء.

وقالت مصادر محلية إن مليشيا الحوثي داهمت صباح أمس السبت منازل المواطنين في منطقة "عيال حسين" بعزلة "بني علي"، وأطلقت النار على النساء والأطفال ما أدى الى إصابة ثلاث نساء وطفلين بجروح خطيرة.

وأضافت المصادر أن الحملة الحوثية على المنطقة التي يقودها المشرف الحوثي "علي ابو مريم" فرضت حصارا على منطقة "عيال حسين" على مدى ثلاثة أيام، قبل أن تقوم باقتحام المنطقة يوم السبت وتنفيذ حملة مداهمات واختطافات وإطلاق نار عشوائي على الأهالي.

وأشارت المصادر إلى أن الحملة الحوثية جاءت عقب خلاف قبلي بين "عيال حسين"، و"بيت أبو زينة" حول آبار مياه وأراضٍ زراعية، أحيته مليشيا الحوثي بعد أن استطاعت وساطة محلية قبل ٨ سنوات حلها وتقسيم الأراضي المختلف عليها   بتوافق جميع سكان المنطقة.

ويؤكد السكان أن المليشيا الحوثية تغذي الصراعات القبلية وتحيي المشاكل القديمة بهدف مصادرة حقوق المواطنين والبسط على أراضيهم بعد توريطهم في قضايا الثأر والاقتتال الدامي.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية