اللجنة العسكرية الحكومية تعلق مشاركتها في المحادثات الجارية في الأردن

أعلنت اللجنة العسكرية الحكومية؛ الإثنين، تعليق المشاركة في المحادثات الجارية في العاصمة الأردنية عمان بهدف تعزيز الرقابة على الخروقات وتشكيل غرف عمليات مشتركة على مستوى الجبهات في جميع انحاء البلاد.

وقالت اللجنة في بيان لها نشره المركز الإعلامي للقوات المسلحة إن "هذا التعليق يأتي نتيجة لقيام الميليشيات الحوثية بشن هجوم عسكري واسع في محافظة تعز نتج عنه عشرات القتلى والجرحى".

وأوضح البيان، أن هذا الهجوم كان يستهدف إغلاق آخر شريان رئيسي يغذي مدينة تعز المحاصرة منذ سبع سنوات.

كما يأتي هذا أيضا في ظل استمرار الخروقات اليومية للهدنة باستخدام الطيران المسير والصواريخ الباليستية والتحشيد المستمر وغيرها من الأعمال العسكرية التي ذهب ضحيتها مئات القتلى والجرحى خلال فترة الهدنة، وفق البيان.

وقالت اللجنة العسكرية، إن تعليقها لمشاركتها سيستمر حتى "إشعار آخر"، مطالبة الأمم المتحدة ممثلة بمبعوثها الخاص لليمن هانس جروند برج للاضطلاع بواجباته تجاه هذه الممارسات والجرائم التي تقوم بها مليشيا الحوثي.

 كما طالبت غورندبرغ، أن يوضح للعالم حقيقة التعنت الحوثي والاساليب الملتوية التي يمارسها في التملص من التزاماته بالهدنة الإنسانية.

وكانت الحكومة وصفت هجوم مليشيات الحوثي على منطقة الضباب بتعز بـ"التصعيد الخطير".

وقالت في بيان لها، إنها لن تسمح لمليشيات الحوثي باستمرار خروقاتها وعبثها واستغلالها للهدنة الأممية لتحقيق أهداف عسكرية وسياسية.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية