تحظيرا لمعركة جديدة.. مليشيات الحوثي تدفع بتعزيزات كبيرة باتجاه محافظة تعز

دفعت ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران، مساء الإثنين، بتعزيزات عسكرية من جنود وعتاد عسكري، نحو جبهاتها في محافظة تعز، جنوب غربي البلاد، عقب هجمات ليلية شنتها على مواقع القوات الحكومية بالمحافظة أوقعت قتلى وجرحى من الجانبين.

وقال شهود عيان إنهم عربات عسكرية وشاحنات تابعة لمليشيا الحوثي، مرت من الدائري الغربي لمدينة إب، ومفرق جبلة ومنطقة النجد الأحمر، جنوب المدينة، في طريقها إلى محافظة تعز.

وبحسب الشهود، فإن بعض هذه التعزيزات العسكرية قدمت من محافظة إب، وأخرى من اتجاه محافظتي ذمار وصنعاء الواقعتان تحت سيطرة الحوثيين.

من جهتها أفادت مصادر مطلعة، عن تعزيزات حوثية وحشود وعربات أخرى دفعت بها المليشيا لجبهات تعز خلال الأيام الماضية.

وتأتي هذه التحشيدات بالتزامن مع تصعيد عسكري للحوثيين في جبهة الضباب غربي محافظة تعز، بهدف السيطرة على المنفذ الوحيد للمدينة، وفق بيان للحكومة الشرعية.

وفي الثاني من أغسطس الجاري، أعلن المبعوث الأممي هانس غروندبرغ، تمديد الهدنة للمرة الثالثة لشهرين إضافيين، بنفس شروط إعلان الهدن، والتي أعلن عنها مطلع إبريل الماضي، وتضمنت وقفاً شاملا لإطلاق النار بين القوات الحكومية والمليشيا في مختلف جبهات القتال، في الوقت الذي واصلت الأخيرة خروقاتها للهدنة الأممية بمختلف المحافظات.
(المصدر اونلاين)

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية