شلل تام في النيابات والمحاكم بالمناطق الخاضعة لمليشيات الحوثي احتجاجا على إعدام القاضي حمران

نجح أول إضراب قضائي شامل ضد مليشيات الحوثي المدعومة من إيران دعا له أعضاء السلطة القضائية، ونادي قضاة اليمن في صنعاء شمالي اليمن.

وجاءت الدعوة للإضراب الذي يعد الأول من نوعه في المناطق الخاضع للمليشيا احتجاجا على اختطاف وتصفية عضو المحكمة العليا القاضي محمد حمران الأسبوع الماضي.

وكان أعضاء السلطة القضائية، ونادي القضاة دعوا إلى إضراب شامل باستثناء النيابة الجزائية والمحكمة الجزائية، حتى تنفيذ العدالة بحق مختطفي وقاتلي القاضي حمران.

 كما دعوا إلى إلغاء ما يسمى المنظومة العدلية التابعة للقيادي في المليشيات محمد علي الحوثي، وإغلاق قناة الهوية الفضائية ومحاكمة مالكها محمد العماد لتورطه في التحريض على عضو المحكمة العليا.

 ويطالب القضاة ايضا بإعادة تشكيل مجلس القضاء الأعلى؛ متهمين المجلس الحالي بالتماهي مع الحملة التي تشنها قيادات حوثية ضد السلك القضائي وضرب استقلاليته، بالإضافة إلى صرف مرتبات القضاة، واحترام وتأمين السلطة القضائية.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية