قتلى وجرحى واحراق آليات عسكرية حوثية.. مصدر عسكري: قوات الجيش تفشل هجوم حوثي شمال تعز

واصلت مليشيا الحوثي المدعومة من إيران، خروقاتها للُهدنة الأممية ومهاجمة مواقع قوات الجيش الوطني، في جبهات محافظة تعز (جنوب غرب اليمن).

وقال مصدر عسكري أن معارك عنيفة تدور منذ ساعات الصباح الأولى من فجر الجمعة، بين الجيش الوطني ومليشيا الحوثي، في الجبهة الشمالية لمدينة ‎تعز.

وأكد نائب شعبة التوجيه المعنوي بمحور تعز العقيد عبدالباسط البحر ان قوات الجيش افشلت هجوما حوثيا على مواقعها فجر اليوم الجمعة في كلابة والصفا والكمب شمال شرق تعز، مشيراً إلى أن الهجوم الحوثي كان "معزز ب 15طقم مسلح ( عربات) واستمرت المعركة خمس ساعات وتم  خلالها دحر العدو وافشال هجومه".

وأضاف العقيد البحر أن المعركة اسفرت عن دحر المليشيات الحوثية وتكبيدها خسائر فادحة شملت 17 قتيل وجريح واحراق طقم مسلح متواجد خلف تلة الامن المركزي في منطقة الدقادق وطقم آخر في منطقة قرب الحُرَّيْر من الاطقم الـ15 التي عززت بها المليشيات عناصرها في الهجوم.

وأشار العقيد البحر إل أن "نيران المدفعية المركزية لقوات الجيش هي من حسمت المعركة فضلا عن استبسال وشجاعة جنود الجيش التي اجبر المليشيات على التراجع والفرار. وتم ملاحقة قطعانه ناريا حتى المشارف البعيدة

وكان المركز الإعلامي لمحور تعز في قال بيان له، الخميس، إن مليشيا الحوثي الإرهابية واصلت مهاجمة قوات الجيش في الجبهات الشرقية والغربية لمحافظة تعز.

وأوضح أن المليشيات هاجمت تلك المواقع بمختلف أنواع الأسلحة وعمليات القنص وصاحب ذلك تحليق للطيران المُسيّر.

وأكد البيان أن قوات الجيش رصدت 21 خرقاً للهدنة في الجبهتين الغربية والشرقية، خلال الساعات الماضية.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية