الداخلية تعلن تحرير موظفي أطباء بلا حدود وضبط الخاطفين

أعلنت وزار الداخلية تحرير تمكن اجهزتها الأمنية من تحرير موظفين تابعين لمنظمة اممية كانوا مختطفين في اليمن.

وقال وكيل أول وزارة الداخلية اللواء الركن محمد سالم بن عبود الشريف اليوم بسيئون -خلال لقائه قائد فريق إدارة الأزمات بمنظمة أطباء بلا حدود استنيفاني نوبرت - إن عملية تحرير المختطفين والوصول للخاطفين جاءت عقب عملية متابعة وتحري واسعة للأجهزة الأمنية تحت إشراف مباشر من وزير الداخلية اللواء الركن ابراهيم حيدان، وفقا لما نشره الإعلام الأمني.

ورحبت منظمة أطباء بلاحدود بجهود وزارة الداخلية في إطلاق سراح موظفيها المختطفين وضبط الخاطفين في اليمن.

وأكد أن وزارة الداخلية حرصت على سلامة المختطفين أثناء تنفيذ عملية تحريرهم، مشددا أن وزارة الداخلية لن تتهاون أو تتساهل مع كل من يحاول المساس بأمن واستقرار الوطن أو تعكير الصفو العام للمواطن والمنظمات العاملة في المجال الانساني.

ونوه الشريف أن العصابة التي قامت بالاختطاف وترويع الأمنيين المسالمين تم ضبطها، ويجري العمل على استكمال الإجراءات لتسليمها للعدالة لتنال الجزاء الرادع.

وأشار إلى أن الوزارة بالشراكة مع تحالف دعم الشرعية رسمت خطة مشتركة لملاحقة العصابات الإرهابية والخارجة عن النظام والقانون، من خلال دحر أوكارها ومحاربة أفكار الضالة بالتوعية المجتمعية.

بدورها عبرت المنظمة عن ارتياحها من تحرير المختطفين وهم بصحة جيدة، مشيدة بالتعاون التي قدمته وزارة الداخلية والذي تكلل في إطلاق سراحهم وإدخال الفرحة والسرور على أسرهم وذويهم.

 

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية