قطعة أثرية نادرة.. اثار اليمن تباع في مزادات إسرائيلية

أكد الباحث اليمني المتخصص بالآثار عبدالله محسن، الإثنين، أن قطعة أثرية تعود لتاريخ اليمن القديم معروضة للبيع في مزاد عالمي في دولة الكيان الاسرائيلي.

وقال محسن -في منشور بصفحته على فيسبوك- إن "دورقا برونزيا فريدا بنقوش مسندية يباع في مزاد شركة المركز الأثري وهي شركة مرخصة لجمع وبيع الآثار في إسرائيل".

وأشار إلى أن المزاد سيقام في فندق تل أبيب دان، الخميس القادم في 13 أكتوبر الجاري.

والقطعة -بحسب محسن- عبارة عن دورق أو كأس برونزي بارتفاع 13.1 سم وقطر قاعدة 7.5 سم من آثار اليمن، من القرنين الرابع والثالث قبل الميلاد.

وأضاف "تبرز على سطحه الجميل أربعة أسطر من حروف المسند اليمني، لم أتمكن من الحصول على صور كاملة لمحيطه لتحديد كامل النقش". 

وأشار إلى أن التحفة الأثرية كانت من مقتنيات تاجر الآثار والمجوهرات الإسرائيلي شلومو موساييف( 1925م- 2015م) الذي جمع في حياته ستين ألف قطة أثرية منها المئات من روائع آثار اليمن، سبق ونشرنا حولها سابقاً.

وتعرضت الآثار والمخطوطات اليمنية لعملية تجريف ونهب وتخريب وتهريب إلى خارج البلاد خصوصا الأعوام الأخيرة، وبيعها في بلدان مثل الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وإسرائيل.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية