بعد ساعات من مقتل والده.. وفاة طفل متأثرا بإصابته بقذيفة حوثية في تعز

تُوفي اليوم الاثنين، الطفل "سامي سهيم" متأثرا بإصابته بقذيفة أطلقتها مليشيا الحوثي بعد ساعات من مقتل والده بذات الحادثة، في مدينة تعز (جنوبي غرب اليمن).

وقالت مصادر محلية، إن الطفل "سامي سهيم" (3 سنوات) توفي متأثرا بإصابته التي أصيب بها نتيجة سقوط قذيفة حوثية، مساء أمس الأحد، على منزلهم في حي المطار القديم غربي مدينة تعز.

وتأتي وفاة الطفل سامي بعد ساعات من مقتل والده "سهيم أحمد يحيى العامري" (35 عام) جراء الحادثة التي أصيب فيها أيضاً الطفل "أمير شريف أحمد العامري" في قدمه وبترها.

وأمس الاثنين، ارتكبت شنت مليشيا الحوثي الإرهابية قصفاً على الأحياء السكنية غربي مدينة تعز، ما أدى إلى مقتل وإصابة ستة مدنيين خمسة منهم أطفال.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية