الكشف عن حلول مرتقبة للملف الاقتصادي وازالة الفوارق بين العملة

كشفت مصادر إعلامية، عن توجهات لطباعة عملة جديدة وإلغاء التعامل بالعملات الحالية، لتجاوز مشكلة فوارق العملة المحلية بين مناطق سيطرة الحكومة الشرعية ومليشيا الحوثي.

ونقلت صحيفة "عدن الغد" عن مصادر وصفتها بأنها سياسية مطلعة، قولها إن واحدة من المقترحات المطروحة بخصوص معالجة فوارق العملة بين مناطق سيطرة الحوثيين والحكومة الشرعية هي طباعة عملة جديدة.

وأوضحت المصادر أن احدى المقترحات المطروحة هي طباعة عملة جديدة بالريال اليمني تكون مختلفة عن العملات الموجودة في اليمن حاليا وإلغاء التعامل بالعملات الحالية كمخرج لتجاوز حالة الفوارق .

وتشير المصادر إلى مقترحات أخرى تتمثل في الغاء احدى العملتين الموجودة حاليا، إما السابقة المتداولة في مناطق سيطرة مليشيا الحوثي، أو تلك التي طبعتها الحكومة الشرعية في روسيا، خلال السنوات الماضية.

وأضافت أن النقاشات متواصلة بخصوص جهود توحيد البنك المركزي تحت قيادة واحدة مع الإبقاء على نشاطي البنك المركزي في صنعاء وعدن كفروع رئيسية لهذا البنك.

وتتواصل التسريبات حول التوصل إلى حل سياسي في اليمن، بالتزامن مع تحركات دولية، لإغلاق ملف الحرب بشكل نهائي.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.