مليشيات الحوثي تزعم إنها استهدفت سفينة أمريكية في خليج عدن بصواريخ باليستية
زعمت جماعة الحوثي المسلحة، ليل الأربعاء/الخميس، إنها استهداف سفينة حربية أمريكية في خليج عدن، خلال اشتباكات دامت ساعتين في خليج عدن وباب المندب.

وأوضحت جماعة الحوثي، أن قواتها اشتبكت مع عدد من المدمرات والسفن الحربية الأمريكية في خليج عدن وباب المندب، أثناء قيام تلك السفن بتقديم الحماية لسفينتين تجاريتين أمريكيتين.

وأكدت جماعة الحوثي، أن الاشتباكات نتج عنها اصابة سفينة حربية أمريكية اصابة مباشرة، بعد استهدافها بصواريخ باليستية، وإجبار السفينتين الأمريكيتين على التراجع والعودة.

وفي وقت سابق الأربعاء، أعلنت القيادة الوسطى الأمريكية، أن الحوثيين أطلقوا 3 صواريخ باليستية على سفينة ديترويت الأمريكية بخليج عدن (جنوب اليمن).
 
وقالت القيادة الوسطى الأمريكية: "في 24 يناير في حوالي الساعة 2 بعد الظهر (بتوقيت صنعاء)، أطلق الإرهابيون الحوثيون المدعومين من إيران ثلاثة صواريخ باليستية مضادة للسفن من المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون في اليمن باتجاه سفينة الحاويات M/V Maersk Detroit التي ترفع علم أمريكا والتي أثناء عبورها في خليج عدن".
 
وأضاف البيان:"سقط صاروخ واحد في البحر، وتم إسقاط الصاروخين الآخرين بنجاح من قبل مدمرة الصواريخ الموجهة يو إس إس جرافلي (دي دي جي 107) ولم يتم الإبلاغ عن وقوع إصابات أو أضرار للسفينة".

وأفادت مصادر محلية في وقت سابق الأربعاء لقناة "يمن شباب" بأن مليشيا الحوثي أطلقت صواريخ من مديرية حيفان جنوب محافظة تعز، وتم اعتراض بعضها في سماء منطقة باب المندب جنوب غرب اليمن..
 
وكانت شركة الشحن البحري ميرسك قالت إن "سفينتين ترفعان العلم الأمريكي تبتعدان عن مضيق باب المندب بعد انفجارات قريبة".
 
وأضافت الشركة في بيان، أن سفينة تابعة للبحرية الأمريكية مصاحبة للسفينتين اعترضت مقذوفات بعد رؤية الانفجارات، مؤكدة أن السفينتين وطاقمهما وحمولتهما لم تتعرضا لضرر والبحرية الأمريكية ترافقهما.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية