غارات أمريكية تستهدف مواقعا للحوثيين بالحديدة والجيش الأمريكي يعلن تدمير صاروخ كان معدا للإطلاق

أعلنت القوات الأمريكية، اليوم السبت، استهداف صاروخ حوثي مُضاد للسفن كان جاهزاً للإطلاق، قالت إنه كان يشكل "تهديداً وشيكاً للسفن التجارية وسفن البحرية الأمريكية في المنطقة".

وذكرت القيادة المركزية الأمريكية في بيان "في 27 يناير/كانون الثاني، في حوالي الساعة 3:45 صباحاً (بتوقيت صنعاء)، نفذت قوات القيادة المركزية الأمريكية ضربة ضد صاروخ حوثي مضاد للسفن يستهدف البحر الأحمر وكان جاهزاً للإطلاق".

وأضافت "حددت القوات الأمريكية الصاروخ في المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون في اليمن، وقررت أنه يمثل تهديدًا وشيكًا للسفن التجارية وسفن البحرية الأمريكية في المنطقة. وبعد ذلك ضربت القوات الأمريكية الصاروخ ودمرته دفاعا عن النفس".

وزعم البيان أن هذا الإجراء سيحمي حرية الملاحة ويجعل المياه الدولية أكثر أمانًا وأمانًا لسفن البحرية الأمريكية والسفن التجارية.

وكانت وسائل إعلام تابعة للحوثيين قالت إن غارات أميركية بريطانية، استهدفت فجر اليوم السبت، محافظة الحديدة باليمن، وذلك بعد ساعات من إعلان الحوثيين استهداف سفينة بريطانية في خليج عدن.

وذكرت المصادر أن الغارات الأميركية البريطانية استهدفت منطقة رأس عيسى بالحديدة.

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية