هجوم امريكي بريطاني جديد يستهدف محافظة صعدة اليمنية


أعلنت مليشيات الحوثي المدعومة من إيران، اليوم الثلاثاء، عن هجوم امريكي-بريطاني جديد استهدف شرقي مدينة صعدة الخاضعة لسيطرتها.

وقالت وكالة "سبأ" التابعة للحوثيين، إن مقاتلات أمريكية وبريطانية شنت ثلاث غارات جوية على شرق مدينة صعدة، دون مزيد من التفاصيل.

وكانت القوات الأميركية والبريطانية قد شنت عشرات الغارات خلال اليومين الماضيين على أهداف في اليمن قالتا إنها مواقع عسكرية للحوثيين المدعومين من إيران.

وأعلنت القيادة المركزية الأمريكية، الثلاثاء، استهداف قاربين مفخخين غير مأهولين لجماعة الحوثي، قالت إنهما كانا يهددان سفن الشحن في البحر الأحمر، في حين أعلنت وسائل إعلام حوثية عن وقوع غارات في صعدة (شمالي اليمن).

وقالت "سنتكوم"، في بيان، "في 5 فبراير/شباط، في حوالي الساعة 3:30 مساءً (بتوقيت صنعاء)، نفذت قوات القيادة المركزية الأمريكية ضربة دفاعًا عن النفس ضد ضد زورقين مفخخين غير مأهولين للحوثيين للحوثيين".

وأضافت "حددت القوات الأمريكية الزورقين المفخخين غير المأهولين في المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون في اليمن وقررت أنها تمثل تهديدًا وشيكًا لسفن البحرية الأمريكية والسفن التجارية في المنطقة".

وزعم البيان أن هذه الإجراءات "ستحمي حرية الملاحة وتجعل المياه الدولية أكثر أمانًا وأمانًا لسفن البحرية الأمريكية والسفن التجارية".

ومساء أمس شهدت منطقة الكثيب الساحلية بمدينة الحديدة حيث تقع الكلية البحرية لضربتين متزامنتين، وشوهدت ألسنة اللهب تتصاعد من المكان.

 

أقراء أيضاً

التعليقات

أخبار مميزة

مساحة اعلانية