الحكومة اليمنية تعلن تعطّل خارطة أممية لوقف إطلاق النار مع الحوثي


أعلنت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، مساء الإثنين (18 مارس/آذار 2024)، توقف خارطة الطريق الأممية لوقف إطلاق النار مع الحوثيين، جراء "تصعيد مليشيا الحوثي في البحر الأحمر".

جاء ذلك في تصريح لرئيس الحكومة اليمنية، أحمد عوض بن مبارك، خلال ترؤسه اجتماعاً عبر الاتصال المرئي، لسفراء بلاده  الممثلين في الدول العربية والأجنبية.

وقال بيان نشره موقع الحكومة على منصة التواصل الاجتماعي "إكس"، إن بن مبارك تطرق إلى الوضع السياسي وعملية السلام مع  الحوثيين، بعد توقف خارطة الطريق المعلن عنها من المبعوث الأممي إلى اليمن، هانس غروندبرغ.

وأوضح البيان، "أن توقف خارطة الطريق بسبب التصعيد الحوثي في البحر الأحمر وتهديد الملاحة الدولية". وذكر البيان، أنه "بتوقف خارطة الطريق تراجع أفق الحل السياسي للصراع"، دون ذكر مزيد من التفاصيل.

جدير بالذكر، أن المبعوث الأممي أعلن في 23 كانون الأول/ديسمبر الماضي، التزام الحكومة والحوثيين بمجموعة تدابير ضمن خارطة طريق تشمل وقفاً شاملاً لإطلاق النار في عموم البلاد، وتحسين ظروف معيشة اليمنيين.

ومنذ نحو عامين، يشهد اليمن تهدئة من الصراع الذي بدأ قبل نحو تسع سنوات بين القوات الحكومية مسنودة بقوات التحالف الذي تقوده السعودية من جهة، ومسلحي الحوثيين المتهمين بتلقي الدعم من إيران من جهة ثانية.

ولم تصدر الأمم المتحدة والحوثيون أي تعليق حول ذلك.

ومنذ تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، يواصل الحوثيون هجماتهم في البحر الأحمر وخليج عدن، وتقول الجماعة إنها تستهدف السفن الإسرائيلية والمرتبطة بإسرائيل أو تلك المتوجهة إليها، وذلك "نصرة للشعب الفلسطيني في غزة".

 

ع.ح/ف.ي (د ب أ)

أقراء أيضاً

التعليقات

مساحة اعلانية