قمة البحرين تؤكد دعمها للمجلس الرئاسي اليمني وتدين التعرض للسفن التجارية

أكد اعلان القمة العربية المنعقدة في العاصمة البحرينية المنامة دعم الدول العربية المستمر لمجلس القيادة الرئاسي في اليمن وتأييداً لجهود الحكومة اليمنية في تحقيق المصالحة الوطنية وتعزيز وحدة الصف اليمني لتحقيق الاستقرار والأمن في البلاد.

وأكد الإعلان على دعم المساعي الأممية والإقليمية لإيجاد حل سياسي شامل للأزمة اليمنية، وفقاً للمرجعيات الدولية المعتمدة، "المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ونتائج الحوار الوطني اليمني وقرار مجلس الأمن رقم 2216".

كما أدان الإعلان عمليات التعرض للسفن التجارية التي تهدد حرية الملاحة والتجارة الدولية، معبراً عن القلق إزاء تصاعد الأحداث في الممرات المائية نتيجة لتصعيد الحوثيين.

وأكد الإعلان على أهمية حرية الملاحة البحرية في المياه الدولية وفقاً لقواعد القانون الدولي واتفاقيات قانون البحار، وضمان حرية الملاحة في المحيط الهندي والبحر الأحمر وبحر العرب والخليج العربي.

وشدد الإعلان على ضرورة عقد مؤتمر دولي تحت رعاية الأمم المتحدة لحل القضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين، مع التأكيد على أهمية تحقيق السلام العادل والشامل في المنطقة.

وفي مؤتمر القمة، أعرب ولي العهد السعودي محمد بن سلمان عن دعم بلاده للحوار بين الأطراف اليمنية لتحقيق حل سياسي لإنهاء الأزمة في اليمن، مشدداً على أهمية المحافظة على أمن منطقة البحر الأحمر وضرورة وقف أي نشاط يؤثر على حرية الملاحة البحرية.

وأتي انعقاد القمة العربية في البحرين في ظل توتر الأوضاع في الشرق الأوسط، خاصة مع استمرار الحرب في قطاع غزة وتصاعد وتيرة القصف والحصار، مما يجعل هذه القمة تحمل أهمية خاصة في التصدي للتحديات الإقليمية والدولية.

أقراء أيضاً

التعليقات

مساحة اعلانية