بوتين يكشف تفاصيل غير متوقعة عن حادث تحطم مروحية رئيسي
في محاولة لإبراز تفوق الصناعات العسكرية الروسية، كشف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تفاصيل جديدة حول حادث تحطم المروحية التي كان على متنها الرئيس الإيراني السابق إبراهيم رئيسي ووزير خارجيته الأسبوع الماضي.

خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو في مينسك، قال بوتين إن مرافقي رئيسي استخدموا مروحيتين روسيتين كانتا تحلقان في نفس المنطقة والتوقيت مع المروحية التي تحطمت.

وأضاف بوتين أن "المروحيتين الروسيتين وصلتا إلى وجهتهما دون أي مشاكل"، قائلاً "مرافقوه أكملوا رحلتهم على متن طائرتي هليكوبتر روسيتين، في نفس الظروف، وفي نفس المسار، ووصلوا في الواقع دون أي مشاكل".

وعندما عبر لوكاشينكو عن دهشته من أن الظروف كانت مماثلة، أكد بوتين ذلك بقوله "نعم، في نفس الظروف".

واستغل بوتين هذه الفرصة للإشادة بجودة المروحيات الروسية، في مقابل المروحية الأميركية التي كان على متنها رئيسي وأسفرت عن مقتله.

وتابع بوتين قائلاً إن علاقات روسيا مع إيران لن تتأثر كثيراً بعد وفاة الرئيس الإيراني، مشيراً إلى استمرار تعاون البلدين في مختلف المجالات.

يُشار إلى أن المروحية التي تحطمت كانت من طراز "بيل 412" الأميركية الصنع، وهي نسخة محسنة من "بيل 212" التابعة لعائلة الطائرات المروحية "هواي". وتتسع للركاب بحد أقصى 15 شخصاً وفقاً لموقع "Military Factory American".

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.