الريال اليمني يواصل الانهيار مسجلاً أعلى خسارة منذ تشكيل مجلس القيادة الرئاسي
تواصل العملة اليمنية انهيارها أمام العملات الأجنبية خلال تعاملات يوم السبت الموافق 25 مايو، حيث سجلت أعلى خسارة لها منذ تشكيل مجلس القيادة الرئاسي في أبريل من العام الماضي.

وفقًا لمصادر مصرفية في عدن العاصمة المؤقتة، تجاوز سعر صرف الدولار الأمريكي حاجز 1765 ريالاً يمنيًا في تداولات اليوم.

وأشارت المصادر إلى أن عمليات شراء الدولار من المواطنين تتم بسعر 1755 ريالاً يمنيًا، في حين يتم بيعه من قبل الصرافين بسعر 1765 ريالاً في المناطق المحررة.

كما سجل الريال السعودي ارتفاعًا ملحوظًا، حيث تخطى 464 ريالاً يمنيًا للبيع، فيما بلغ سعر شرائه 462 ريالاً.

يأتي هذا التراجع الحاد للعملة الوطنية اليمنية في وقت تشهد فيه الأسعار ارتفاعًا جنونيًا، حيث قفزت أسعار المواد الغذائية إلى مستويات قياسية مضاعفة من معاناة المواطنين في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها البلاد.

وتعد هذه أعلى خسارة للريال اليمني منذ تشكيل مجلس القيادة الرئاسي قبل عامين، ما يعكس حالة عدم الاستقرار الاقتصادي والسياسي التي تعيشها البلاد منذ سنوات.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.