نائب فرنسي يثير الصخب بعد رفعه علم فلسطين في جلسة البرلمان
رفع النائب البرلماني عن حركة “فرنسا الأبية” اليسارية الراديكالية سيبستيان دلوغي علم فلسطين رداً على ما يحدث في غزة، في خطوة قابلتها رئيسة الجمعية الوطنية المنتمية لمعسكر الرئيس إيمانويل ماكرون، يائيل برون-بيفيه، التي لا تخفي دعمها لإسرائيل بتعليق الجلسة.

جاء ذلك خلال جلسة عامة للجمعية الوطنية الفرنسية حيث تمت لاحقاً معاقبة النائب البرلماني المعني، وسط جدل مستمر حول هذه الحادثة.

والنائب البرلماني اليساري المعني، سيبستيان دلوغي، كتب على حسابه في منصة “إكس”: “لسنا شيئا على الأرض، إذا كنا لسنا عبيداً لقضية.. قضية الشعوب وقضية العدالة والحرية”.

واستمرّت بعض المناوشات خارج القاعة، لاسيما المشادة الكلامية التي صورتها الكاميرات بين النائب البرلماني عن حزب “فرنسا الأبية” اليساري دافيد غيرو والنائب البرلماني اليميني الصهيوني مائير حبيب، الحامل للجنسية الإسرائيلية كذلك، والذي يفتخر بصداقته برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

فبينما كان النائب اليساري يجري مقابلة تلفزيونية قاطعه النائب اليهودي ليرد عليه غيرو: “ابتعد من هناك.. أنت الخنزير في وحل الإبادة الجماعية” في غزة.

ولدى سؤال النائب دافيد غيرو ساعات بعد الحادثة، في قناة فرنسية، عما إذا ندم على استعماله تعبير “خنزير” ردا على النائب الصهيوني مائير حبيب، رد غيرو قائلا “أعتذر لجميع الخنازير في فرنسا، التي لم يسبق لي أن رأيت أحداً منها يدافع عن الإبادة الجماعية”.

وقد صوت مكتب الجمعية الوطنية لصالح عقوبة الاستبعاد المؤقت ودفع غرامة مالية بحق النائب البرلماني سيبستيان دلوغي، بسبب “استفزازه للمؤسسة” بعد رفعه العلم الفلسطيني خلال جلسة عامة في البرلمان مخصصة لتوجيه الأسئلة إلى الحكومة.

عقوبة، قابلها النائب البرلماني اليساري بالقول: “لا يهمني على الإطلاق القرار الذي ستتخذه رئيسة الجمعية الوطنية ومكتب الجمعية”. وتساءل “هل برفع العلم الفلسطيني سيستيقظ رئيس الجمهورية أخيرا ويقول يجب أن نتوقف عن بيع السلاح ويطالب بالاعتراف بدولة فلسطين؟”.

واعتبر النائب البرلماني عن حزب “فرنسا الأبية” إيمريك كامرون أن هذا القرار، الذي أتى بتشجيع من رئيسة الجمعية الوطنية يائيل برون-بيفيه، يُشكل “دعماً غير مشروط للحكومة الإسرائيلية المجرمة”.


(القدس العربي)

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.