تحذير.. بديل للسكر يزيد خطر الإصابة بنوبة قلبية والسكتة الدماغية

ربط الباحثون بقيادة عيادة كليفلاند بديل السكر منخفض السعرات الحرارية إكسيليتول بزيادة خطر الإصابة بالنوبة القلبية أو السكتة الدماغية أو الوفيات المرتبطة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وفقًا لدراسة نشرت في مجلة القلب الأوروبية.

وحسب شبكة "إن بي سي نيوز" الأمريكية يعد "إكسيليتول" كحول سكر موجود بكميات صغيرة في الفاكهة والخضروات، كما أن جسم الإنسان ينتجه كمضاف، يبدو تذوقه مثل السكر ولكن لديه سعرات حرارية أقل بنسبة 40 ٪، ويتم استخدامه، بتركيزات أعلى بكثير من الموجود في الطبيعة، في اللثة الخالية من السكر، الحلوى، معجون الأسنان والسلع المخبوزة، ويمكن العثور عليها أيضًا في المنتجات المسماة "Keto-Firedly" ، وخاصة في أوروبا.

وعثر فريق البحث على جمعية مماثلة العام الماضي لبديل السكر الشهير "إريثريتول" حيث زاد استخدام بدائل السكر بشكل كبير خلال العقد الماضي مع مخاوف بشأن ارتفاع معدلات السمنة.

وقال رئيس علوم القلب والأوعية الدموية والتمثيل الغذائي في معهد ليرنر للأبحاث في كليفلاند كلينك، الدكتور ستانلي هازن، "إننا نرمي هذه الأشياء في هرمنا الغذائي، والأشخاص الذين من المرجح أن يستهلكوها معرضون للخطر" من النوبة القلبية والسكتة الدماغية، مثل الأشخاص المصابين بداء السكري.

وأضاف أنه تحدث العديد من النوبات القلبية والسكتات الدماغية في الأشخاص الذين ليس لديهم عوامل خطر معروفة، مثل مرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم أو مستويات الكوليسترول المرتفعة، بدأ فريق البحث في دراسة كحول السكر الموجود بشكل طبيعي في جسم الإنسان لمعرفة ما إذا كانت المركبات قد تتنبأ بمخاطر القلب والأوعية الدموية لدى هؤلاء الأشخاص.

وقام الباحثون بقياس مستوى "إكسيليتول" الذي يحدث بشكل طبيعي في الدم في الدراسة لأكثر من 3000 مشارك بعد الصيام بين عشية وضحاها، ووجدوا أن الأشخاص الذين وضعتهم مستويات "إكسيليتول" في أعلى 25 ٪ من مجموعة الدراسة يعانون من ضعف خطر الإصابة بالأزمة القلبية أو السكتة الدماغية أو الموت على مدار السنوات الثلاث المقبلة مقارنة بالأشخاص في الربع السفلي.

وأراد الباحثون أيضًا فهم الآلية في العمل، لذلك قاموا بتغذية إكسيليتول إلى الفئران، وأضافوها إلى الدم والبلازما في المختبر وأعطوا مشروبًا يحتوي على "إكسيليتول" إلى 10 متطوعين أصحاء، في كل هذه الحالات، يبدو أن إكسيليتول ينشط الصفائح الدموية، وهي مكون الدم الذي يتحكم في التخثر، حيث قال الدكتور هازن، إن جلطات الدم هي السبب الرئيسي للنوبة القلبية والسكتة الدماغية.

وقال هازن: "كل ما يتطلبه الأمر هو إكسيليتول للتفاعل مع الصفائح الدموية وحدها لفترة وجيزة للغاية من الوقت، ومسألة دقائق، وتصبح الصفائح الدموية شحنًا فائق الشحن وأكثر عرضة للتجلط".

وقال هازن إن المزيد من الأبحاث يجب القيام بها في غضون ذلك، يخبر المرضى بتجنب تناول إكسيليتول وكحول السكر الأخرى، التي تنتهي كلها في "itol". ربما لا تشكل اللثة مشكلة لأن القليل من الإكسيليتول يتم تناوله.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.