السلطات المحلية بتعز تبدأ برفع السواتر الترابية من المدخل الشرقي للمدينة
بدأت السلطات المحلية في محافظة تعز (جنوب غرب اليمن) اليوم السبت في إزالة المخلفات والسواتر الترابية من المنفذ الشرقي الذي يربط المدينة بمناطق سيطرة مليشيا الحوثي. وذكر شهود عيان استخدام السلطات للآليات الثقيلة في جولة القصر لفتح الطريق أمام حركة المسافرين وتأكيد جديتها في فتح وتعبيد الطرقات.

وأعلنت اللجنة الحكومية للتفاوض لفتح الطرقات بتعز في وقت سابق الجمعة عن جاهزيتها لبدء الإجراءات التنفيذية لتنقل المواطنين عبر طريق الحوبان - القصر، معربة عن أملها في أن يلتزم طرف الحوثي بالمصداقية ويبدأ بإزالة الحواجز وشبكات الألغام من جميع الطرق.

ورحب رئيس اللجنة عبد الكريم شيبان في بيان صحافي مساء الجمعة بامتثال الحوثيين وإعلانهم فتح طريق الحوبان- جولة القصر- الكمب، الذي طالبت اللجنة بفتحه لرفع المعاناة عن أبناء تعز منذ ثماني سنوات. وأعلن شيبان جاهزية اللجنة لبدء الإجراءات التنفيذية لتنقل المواطنين عبر هذا الطريق ابتداءً من السبت، الثاني من ذي الحجة 1445 هـ الموافق 8 يونيو 2024 م.

كما أعلنت اللجنة أن طريق الستين- الحوجلة- سوق عصيفرة مفتوح من جانبها، داعية الطرف الآخر للسماح بمرور الشاحنات والمعدات الثقيلة عبر هذا الطريق، ومشددة على ضرورة فتح الطرق الرئيسية المؤدية إلى مدينة تعز. وعبر رئيس اللجنة عن أمله في التزام الحوثيين بالمصداقية والترتيبات اللوجستية اللازمة لحفظ سلامة المواطنين، وإزالة الحواجز وشبكات الألغام من جميع الطرق.

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.