خرافة الولاية وادعاءات الحوثيين
"أولاد زنا".. قيادي حوثي يصف اليمنيين المعارضين لأفكار جماعته الضالة

وصف مسؤول حوثي المنكرين لولاية المليشيات الحوثية بأنها أمر سماوي بأنهم "أولاد زنا" و"منافقين".

جابر الرازحي، الذي يشغل منصب مدير المجلس الأعلى للإغاثة التابع للحوثيين في محافظة الحديدة، كتب في صفحته على فيسبوك منشورًا معلقًا على المنكرين لما يسمى "يوم الولاية"، قائلاً: "هذه المناسبة تكشف لنا المنافقين وأبناء الزنا ببغضهم للإمام علي عليه السلام"، حسب تعبيره.

وأغلق الرازحي ميزة التعليقات أمام المعترضين، مما أثار جدلاً واسعاً حول التصريحات التي تعكس العقيدة الحوثية العنصرية بنعت كل مخالفيها بأوصاف مهينة.

وفي هذا السياق، علق الناشط الحقوقي رياض الدبعي على المنشور قائلاً: "هذا المدعو جابر الرازحي، المعروف بلقب الأستاذ جابر، يشغل منصب مدير المجلس الأعلى للإغاثة في الحديدة التابع للحوثيين، وهو لص المعونات والمشاريع الخاصة بالمنظمات، ويتلقى راتبه من المنظمات الدولية".


 

أقراء أيضاً

التعليقات

ممارسات أدت إلى قرار البنك المركزي اليمني في عدن.


أخبار مميزة

مساحة اعلانية

رغم الحرب التي تشهدها اليمن، إلا أن عيد الأضحى والطقوس المرتبطة به ما زالت موجودة وتحظى بأهمية كبيرة بين الناس في اليمن.